قمة إقليمية بليبيا لبحث الخلافات بين السودان وتشاد
آخر تحديث: 2008/1/27 الساعة 01:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/27 الساعة 01:20 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/19 هـ

قمة إقليمية بليبيا لبحث الخلافات بين السودان وتشاد

استمرار الاتهامات المتبادلة بين ديبي والبشير رغم اتفاقات الصلح (الفرنسية-أرشيف)

تبدأ الأحد في ليبيا أعمال قمة إقليمية أفريقية لبحث الخلافات بين السودان وتشاد بمشاركة رئيسي البلدين السوداني عمر البشير والتشادي إدريس ديبي إلى جانب الزعيم الليبي معمر القذافي والرئيسين المصري حسني مبارك والإريتري أسياس أفورقي.

وقال وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية السماني الوسيلة إن البشير سيتوجه إلى ليبيا الأحد للمشاركة في هذه القمة.

وأوضح أن القمة ستبحث العلاقات بين السودان وتشاد بعد ما وصفها بالاعتداءات التشادية المتكررة على مناطق مختلفة في دارفور.
 
وذكر أن ليبيا ومصر وإريتريا كانت الضامنة للاتفاقات المعقودة بين الخرطوم ونجامينا، وأن الخرطوم أبدت حتى الآن ضبط نفس حيال تشاد لعدم تصعيد التوتر الناجم عن القصف التشادي مواقع في دارفور في الأسابيع الأخيرة.

وقصف الطيران التشادي مرتين على الأقل مواقع في غرب السودان قائلا إنه يستهدف المتمردين التشاديين المتمركزين في السودان.
 
وأعلنت حكومة تشاد أنها مستعدة للمزيد من القصف عبر الحدود في إقليم دارفور ضد متمردين تشاديين، وقالت إنها تعتبر أي هجوم يشنه المتمردون التشاديون عبر الأراضي السودانية هجوما قادما من السودان.

وقد اكتفت الخرطوم حتى الآن بإدانة هذه الضربات وخصوصا لدى مجلس الأمن الدولي، وأكدت سابقا أنها مستعدة لمواجهة أي "عدوان" مسلح من جانب تشاد.
المصدر : الفرنسية
كلمات مفتاحية: