الأزمة انفرجت بعد أن ارتفع عدد الوفيات بين الحجاج إلى ثلاثة (الجزيرة) 

قال مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح إن أزمة الحجاج الفلسطينيين قد انتهت بوصول هؤلاء إلى الجانب الفلسطيني من رفح. ونقل انطباعات الحجاج بالفرح لدى وصولهم.

وقال المراسل إن الحجاج دخلوا دون أن يخضعوا لأي تفتيش، ونقل عن مصادر مسؤولة أن عودة الحجاج جرت دون إجراء ترتيبات مع الجانب الإسرائيلي.

وأشار المراسل إلى أن الفلسطينيين على الجانب الآخر من معبر رفح أنهوا قبل قليل اعتصاما نفذوه احتجاجا على عدم السماح للحجاج بالعودة إلى القطاع عبر معبر رفح، قام خلاله رئيس مجلس النواب بالوكالة أحمد بحر بتسليم السلطات المصرية رسالة إلى الرئيس حسني مبارك ناشده فيها إنهاء أزمة الحجاج.

وأشار المراسل إلى أن عددا من أعضاء كتلة الإصلاح والتغيير النيابية التابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) كانوا قد عقدوا مؤتمرا صحفيا، حملوا فيه الحكومة المصرية مسؤولية استمرار هذه الأزمة.

وفي القاهرة أشار الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى أنه كان قد بحث أزمة الحجاج مع الرئيس المصري حسني مبارك.

وفيات بين الحجاج
ويأتي الانفراج بعد أن ارتفع عدد الوفيات بين الحجاج إلى ثلاثة، اثنان منهم توفيا أثناء وجودهما بمركز إيواء في العريش، والثانية على معبر بيت حانون أثناء محاولتها العودة إلى أهلها بالقطاع.

وقد حاول الحجاج بعد نقلهم إلى العريش الخروج من منطقة إيوائهم والتوجه إلى معبر رفح قبل أن يقنعهم المسؤولون المصريون بالعودة، ويرفض هؤلاء العودة عن طريق معبر كرم أبو سالم الخاضع للسيطرة الإسرائيلية مخافة وجود بعضهم على قوائم الاعتقال الإسرائيلي.

احتجاجات
وشهد قطاع غزة فعاليات تضامنية مع الحجاج حيث نظمت اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار مسيرة تضامنية شارك فيها العشرات، فيما أقامت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) خيمة اعتصام في غزة.

مظاهرات في غزة للتضامن مع الحجاج المحتجزين (الجزيرة نت-أرشيف)
بدورها حملت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا حكومة القاهرة المسؤولية الكاملة عن سلامة الحجاج, ودعت في بيان لها إلى عدم المشاركة فيما سمتها المجزرة الإنسانية التي يتعرض لها سكان قطاع غزة.

من ناحية ثانية أفادت مصادر أمنية مصرية بأن تل أبيب سمحت بعودة 550 فلسطينيا عالقين منذ أربعة أشهر إلى قطاع غزة اليوم الثلاثاء مرورا بالأراضي الإسرائيلية.

وذكرت المصادر أن الفلسطينيين الذين سمح لهم بالعودة سينهون إجراءات عودتهم في البوابة المصرية من معبر رفح الحدودي مع القطاع، ثم يستقلون لاحقا حافلات إلى معبر كرم أبو سالم ثم يدخلون القطاع من معبر إيريز.

المصدر : الجزيرة