إيران تشارك في المؤتمر المقبل لدول الجوار العراقي
آخر تحديث: 2008/1/17 الساعة 00:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/17 الساعة 00:36 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/10 هـ

إيران تشارك في المؤتمر المقبل لدول الجوار العراقي

متكي يصافح نظيره الكويتي محمد صباح السالم قبل بدء محادثاتهما في طهران (رويترز) 

أعلنت إيران عزمها المشاركة في المؤتمر المقبل بشأن أمن العراق الذي تستضيفه الكويت بعد ثلاثة أشهر، فيما أكدت الكويت علاقاتها الوثيقة مع إيران في موقف يتناقض مع ما سعى إليه الرئيس الأميركي جورج بوش أثناء جولته الأخيرة في الشرق الأوسط.

ففي مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الكويتي الشيخ محمد صباح السالم الصباح الذي يقوم بزيارة رسمية لطهران، أكد وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي أن بلاده ستشارك "بشكل فاعل" في مؤتمر دول الجوار العراقي الذي سيعقد في الكويت في أبريل/نيسان المقبل.

وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أكد في تصريح للصحافة الكويتية انعقاد المؤتمر في التاريخ المعلن بمشاركة الدول المعنية إضافة إلى الأمانة العامة للأمم المتحدة والأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي.

يشار إلى أن إيران شاركت في الاجتماع السابق الذي عقد في إسطنبول بتركيا وجددت فيه على لسان متكي موقفها الداعي إلى انسحاب القوات الأجنبية من العراق كشرط أساسي لإعادة الأمن والاستقرار إلى ذلك البلد.

العلاقات الثنائية
وفي تصريح يتناقض تماما مع المساعي التي حملها بوش أثناء زيارته الأخيرة إلى الكويت في إطار جولته الشرق أوسطية، أكد وزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد صباح السالم الصباح أن إيران "صديقة" لبلاده.

وقال الصباح في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الإيراني منوشهر متكي "أريد التكلم باسم حكومتي" مضيفا "إن بلادي تعرف من هو صديقها ومن هو عدوها وايران صديقتنا".

وكان الرئيس الأميركي حذر أثناء زيارته إلى كل من الكويت والبحرين والإمارات العربية المتحدة والسعودية مما سماه التهديد الإيراني للمنطقة على خلفية برنامجها النووي.

ويزور الوزير الكويتي إيران سعيا لتسوية نزاع قائم بين البلدين منذ عقود بشأن ترسيم الحدود البحرية بينهما في الخليج.

ويعود الخلاف بين الدولتين إلى الستينيات عندما منحت الكويت وإيران عقودا في شمال حقل الدرة للشركة الإيرانية الإنجليزية للبترول التي أصبحت اليوم جزءا من شركة (بريتش بتروليوم) ولشركة (رويال داتش شل).

وعن هذا الموضوع قال متكي إن الجانبين اتفقا على إجراء دراسة للحلول الممكنة ومواصلة التعاون بخصوص المنطقة المذكورة إلى أن يتم التوصل لتسوية قانونية، مشيرا إلى أن البلدين أبرما عددا من الاتفاقيات الأولية في المجال الاقتصادي.

بيد أن الطرفين فشلا في التوصل إلى نتيجة في المحادثات المتصلة بشأن عقد لتزويد الكويت بالغاز الإيراني كان يفترض أن يبدأ تطبيقه عام 2007.

وقال متكي "إن الوثائق المتعلقة باتفاقية نقل الغاز والماء إلى الكويت تطوي مراحلها النهائية" مرجحا أن يتم توقع الاتفاقية في المستقبل القريب.

المصدر : الفرنسية