رايس تدعو من الرياض لتقارب عربي مع إسرائيل
آخر تحديث: 2008/1/16 الساعة 01:02 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/16 الساعة 01:02 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/9 هـ

رايس تدعو من الرياض لتقارب عربي مع إسرائيل

رايس أدلت بتصريحاتها حول عملية السلام في ختام زيارة بوش إلى السعودية (رويترز)

قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إنها تريد مزيدا من التقارب العربي مع إسرائيل باعتباره طريقا لتحفيز عملية السلام وتحويلها إلى واقع، حسب تعبيرها.

وأضافت في تصريحات لها في الرياض أن بلادها تؤمن بأهمية قيام الدول العربية "بكل ما يمكن لتشجيع العملية (عملية السلام)، نعم عليهم بذل الجهود لملاقاة إسرائيل ما دامت العملية تتقدم".

تصريحات رايس جاءت في مؤتمر صحفي عقدته مساء الثلاثاء مع نظيرها السعودي سعود الفيصل في ختام زيارة رسمية قام بها الرئيس الأميركي جورج بوش للمملكة واستمرت يومين.

وتطرقت رايس التي كانت قد زارت بغداد لعدة ساعات إلى موضوع التفجير الذي استهدف موكبا للسفارة الأميركية في بيروت الثلاثاء حيث عبرت عن "استيائها" منه ووصفته بالعمل الإرهابي.

وبخصوص موضوع المبادرة العربية لحل الأزمة اللبنانية التي يتوقع أن يحيي الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى المداولات بشأنها الأربعاء ببيروت قالت رايس "لدينا شيء مشترك مع المبادرة العربية ويجب تشجيع الشعب اللبناني على اختيار رئيسه دون أي محاولة لتخويفه".

وفي موضوع العراق قالت إن السعودية كانت داعمة باستمرار لجهود الحكومة العراقية الجديدة. وكررت موقف واشنطن بشأن ضرورة التزام إيران بقرارات مجلس الأمن الخاصة بملفها النووي.

الفيصل قال إن العلاقات الدبلوماسية مع العراق ستستأنف قريبا (رويترز)
وكررت الوزيرة الأميركية كذلك موقف واشنطن القائل إنها لا تريد حرمان طهران من برنامج نووي سلمي وإن اعتراض بلادها ينصب على عمليات تخصيب اليورانيوم بسبب احتمال استخدامها بإنتاج الأسلحة.

السعودية والعراق
من جهته قال وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل إن بلاده فعلت ما بوسعها للتوصل إلى تسوية سلمية للقضية الفلسطينية، وأضاف "لا أعلم ماذا يمكننا أن نفعل أكثر من ذلك".

وبخصوص العراق قال الفيصل إن بلاده قررت فتح سفارة في بغداد وتم تسمية سفير، معربا عن أمله بأن يفتح مقر السفارة خلال الأشهر المقبلة.

وأدان سعود الفيصل بدوره التفجير الذي استهدف موكبا للسفارة الأميركية ببيروت، مؤكدا أنه لن يمنع المملكة من متابعة المبادرة العربية لحل الأزمة اللبنانية.

وردا على سؤال لصحفي أميركي حول ما إذا كان الرئيس الأميركي جورج بوش قد فتح مع ملك السعودية ملف حقوق الإنسان في المملكة قال الفيصل إن بوش "قابل عددا من الناس ووجه كثيرا من الأسئلة وأعتقد أنه راض عما رآه" في السعودية.



يشار الى أن الرئيس الأميركي جورج بوش الذي سيواصل جولته الشرق أوسطية بزيارة مصر كان قد التقى مع الملك عبدالله بن عبدالعزيز وعقد لقاء مع رجال أعمال سعوديين.

المصدر : وكالات