زيارة نيكولا ساركوزي للخليج الأولى منذ توليه السلطة (الفرنسية-أرشيف)
 
يصل الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي مساء اليوم إلى السعودية في مستهل جولة خليجية هي الأولى منذ توليه منصبه في مايو/أيار الماضي تشمل أيضا قطر والإمارات.
 
وقال موفد الجزيرة في الرياض إن ساركوزي سيعقد أثناء زيارته -التي تستمر يومين- محادثات مع الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز تتوج بالتوقيع على أربع اتفاقيات تعاون يؤمل أن تمهد لعقود مدنية وعسكرية.
 
كما سيلقي الرئيس الفرنسي خطابا وصف بالهام أمام مجلس الشورى السعودي في اليوم الثاني للزيارة يتعلق بالجوانب السياسية ويعرض حلولا طبقا لوجهة النظر الفرنسية لأزمات المنطقة بدءا من القضية الفلسطينية مرورا بلبنان وانتهاء بالملف النووي الإيراني.
 
ورغم تأكيد الإليزيه أن زيارة ساركوزي إلى الرياض تهدف لإعادة بناء العلاقات الثنائية، فإنه سيبحث ملفات تتعلق بمعدات دفاعية مهمة وتتعلق خصوصا بحماية حدود المملكة مع العراق من بينها شبكة للرادارات وأجهزة اتصالات مؤمنة وطائرات استطلاعية ومروحيات.
 
أما في الدوحة فيجري ساركوزي يوم الاثنين القادم محادثات مع أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني ويوقع عددا من العقود وخصوصا من قبل مجموعة إريفا لتسليم معدات كهربائية. ويضم الوفد المرافق لساركوزي رئيسة المجموعة آن لوفارجون.
 
وفي أبو ظبي سيوقع الرئيس الفرنسي الثلاثاء القادم اتفاقا بشأن الطاقة النووية المدنية، لتصبح الإمارات بذلك ثالث دولة عربية توقع مع فرنسا اتفاق تعاون في مجال الطاقة النووية، بعد الجزائر وليبيا في ديسمبر/كانون الأول الماضي.
 
كما سيطلع الرئيس الفرنسي في أبو ظبي على مشروع متحف "لوفر الرمال" في العاصمة الإمارتية الذي تقوم فرنسا بتنفيذه لمدة ثلاثين عاما مقابل مليار يورو، وسيحضر وضع حجر الأساس لحرم جامعة السوربون في أبو ظبي.

المصدر : الجزيرة + وكالات