بوش يصل الكويت بمستهل جولة خليجية تركز على إيران
آخر تحديث: 2008/1/11 الساعة 16:46 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/11 الساعة 16:46 (مكة المكرمة) الموافق 1429/1/4 هـ

بوش يصل الكويت بمستهل جولة خليجية تركز على إيران

الرئيس بوش وصف زيارته لإسرائيل والضفة بالإيجابية جدا (الفرنسية)
 
وصل الرئيس الأميركي جورج بوش مساء اليوم الكويت في مستهل جولة خليجية تركز أساسا على ملف طهران النووي, بعد ثلاثة أيام من زيارة قام بها لكل من إسرائيل والضفة الغربية.
 
وكان في مقدمة مستقبلي بوش أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الصباح، وكبار المسؤولين هناك.
 
وقبيل مغادرته إسرائيل, أقيمت للرئيس الأميركي مراسم وداع قصيرة بمطار بن غوريون شارك فيها الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز ورئيس الوزراء إيهود أولمرت وعدد من أعضاء الحكومة.
 
وفي تصريحات له بالمطار قال بوش إنه سيعود إلى المنطقة مجددا في مايو/أيار المقبل لمواصلة الجهود لإبرام معاهدة سلام فلسطينية إسرائيلية.
 
وفي محطاته التي تشمل الكويت والبحرين والإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ومصر، فإن بوش سيسعى للطلب من الدول العربية مساندة جهود السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين والحد من تنامي نفوذ إيران في المنطقة، إذ قال إن هذه الدول "بوسعها فعل الكثير".
 
هنية هاجم بشدة زيارة الرئيس الأميركي وانتقد أهدافها (الفرنسية-أرشيف)
حماس تنتقد
وقبيل ساعات من مغادرته, انتقد رئيس الوزراء الفلسطيني المقال إسماعيل هنية زيارة بوش, قائلا إن الهدف منها محاولة شطب حق العودة وإخراج القدس من أي مفاهيم سياسية مقبلة.
 
وقال هنية في مؤتمر صحفي عقب صلاة الجمعة إن "التعويض يجب أن يكون على عقود من الآلام تعرض لها اللاجئون الفلسطينيون وليس على ترك حقهم في ديارهم التي هجروا منها عام 1948".
 
بالمقابل اعتبر كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات أن بيان الرئيس الأميركي بعد نهاية زيارته للضفة وإسرائيل يمثل موقف واشنطن وليس موقف الجانب الفلسطيني أو الإسرائيلي.
 
وقال عريقات في تصريحات لوكالة الصحافة الفرنسية إن ما ورد في البيان من نقاط "نتفق معها أو نختلف مع جزء منها, فهي موقف الرئيس بوش وليس موقفنا", مجددا سعي السلطة الفلسطينية إلى السلام لكن "لن يكون بأي ثمن".
 
إنهاء الاحتلال
وكان الرئيس الأميركي دعا لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية الذي بدأ عام 1967، لكنه أشار في نفس الوقت إلى أن اتفاق السلام المستقبلي سيتطلب تعديلات لخطوط هدنة 1949 لتعكس ما وصفها بالوقائع الحالية.
 
واقترح بوش في كلمة ألقاها في القدس المحتلة أمس وضع آلية دولية لتعويض اللاجئين الفلسطينيين حلا لهذه القضية، متجاوزا الحديث عن حق العودة.
 
كما ضغط الرئيس الأميركي من أجل توقيع اتفاقية سلام بين الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني قائلا إنه "آن الأوان للقيام بخيارات صعبة"، معربا عن اعتقاده بإمكانية إبرام مثل هذا الاتفاق قبل مغادرته البيت الأبيض نهاية العام الحالي.
 
وفي هذا السياق شدد بوش على أن اتفاق السلام بين الجانبين يجب أن ينص على قيام فلسطين وطنا للشعب الفلسطيني كما هي إسرائيل وطن للشعب اليهودي، على حد تعبيره، مجددا التزام أميركا بأمن إسرائيل.
المصدر : الجزيرة + وكالات