محادثات سورية فرنسية بالهاتف حول الأزمة اللبنانية
آخر تحديث: 2008/1/1 الساعة 04:06 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2008/1/1 الساعة 04:06 (مكة المكرمة) الموافق 1428/12/23 هـ

محادثات سورية فرنسية بالهاتف حول الأزمة اللبنانية

سانا تقول إن الاتصال الذي تلقاه المعلم تناول سبل إيجاد حل للأزمة اللبنانية (رويترز-أرشيف)
تلقى وزير الخارجية السوري وليد المعلم اتصالين هاتفيين من الأمين العام لرئاسة الجمهورية الفرنسية كلود غيان بعد يوم من إعلان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي وقف الاتصالات الدبلوماسية مع سوريا بشأن الملف اللبناني.
 
واختلفت الروايتان السورية والفرنسية حول ما دار في هذه المحادثات التي تأتي مع استمرار الأزمة السياسية اللبنانية بعد فشل الحكومة المدعومة من الغرب وجماعات المعارضة المدعومة من سوريا وإيران في التوصل إلى حل لأزمة لبنان السياسية وانتخاب رئيس توافقي.
 
فبينما أعلنت وكالة الأنباء السورية (سانا) أنه "استمرار للجهود السورية الفرنسية، فإن غيان اتصل بالمعلم مرتين بهدف إيجاد حل توافقي للأزمة السياسية في لبنان يضمن تحقيق الأمن والاستقرار فيها"، قال ديفد مارتينون المتحدث باسم ساركوزي لوكالة رويترز إن المحادثة جاءت بالتوازي مع إعلان ساركوزي في القاهرة أنه طلب من حكومته وقف اتصالاتها مع سوريا بشأن لبنان حتى "تبدي دمشق أمارة حسن النية ويتم انتخاب رئيس لبناني مدعوم من الأغلبية"، مؤكداً أن غيان أخبر المعلم أنه سيتم وقف الاتصالات بينهما.
 
تغطية خاصة
وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد أكد في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري حسني مبارك في ختام مباحثاتهما الرسمية التي جرت الأحد بالقاهرة، أن بلاده لن تجري أي اتصال مع سوريا ما لم تظهر هذه الأخيرة "بالأفعال لا بالأقوال" رغبتها في انتخاب رئيس توافقي في لبنان.
 
وفي المقابل وصف وزير الإعلام السوري محسن بلال في حديث مع التلفزيون الرسمي السوري هذه التصريحات بأنها "مفاجئة"، مضيفاً أن دمشق "تعمل مع فرنسا للتوصل لاتفاق حول رئيس يمثل كافة اللبنانيين".
 
وتنفي سوريا تدخلها في الانتخابات اللبنانية وتتهم فرنسا بالعمل عن قرب شديد مع الولايات المتحدة للتلاعب بالعملية السياسية اللبنانية من أجل مصلحتها الخاصة، وهي اتهامات تنكرها واشنطن.
 
ولا يزال لبنان بدون رئيس منذ 23 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بعد انتهاء ولاية الرئيس اللبناني السابق إميل لحود، حيث فشلت الأطراف في التوصل إلى الاتفاق على سبل انتخاب رئيس جديد، وقد تم تأجيل جلسة الانتخاب التي كانت مقررة السبت الماضي للمرة الحادية عشرة إلى منتصف يوم 12 يناير/كانون الثاني الجاري.
المصدر : وكالات