توقيف نائب عن الحزب الحاكم بمصر لتوريده دما فاسدا
آخر تحديث: 2007/9/9 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/9 الساعة 00:38 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/27 هـ

توقيف نائب عن الحزب الحاكم بمصر لتوريده دما فاسدا

مجلس الشعب أسقط الحصانة عن النائب للسماح بمحاكمته (الجزيرة نت)
أرسلت محكمة جنائية مصرية عضوا قياديا بالحزب الوطني الحاكم وخمسة آخرين إلى الحبس بتهم تتعلق بتوريد دم فاسد، وهي قضية أثارت ردود فعل وتسببت في نقص كبير في أكياس الدم في البلاد.

وقال مصدر قضائي إن محكمة جنايات القاهرة قررت اليوم حبس هاني سرور الذي باعت شركته أكياس دم فاسدة لوزارة الصحة إضافة لشقيقته وأربعة آخرين إلى حين استئناف محاكمتهم في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني بتهم تتعلق بالاحتيال.

ويشغل النائب سرور الذي يملك شركة هايدلينا للصناعات الدوائية المتطورة مقعدا في مجلس الشعب عن الحزب الوطني، كما يشغل منصب وكيل لجنة الشؤون الاقتصادية في المجلس. وتشغل شقيقة سرور منصبا كبيرا في الشركة.

وبين المتهمين الآخرين موظفون في الشركة ومسؤولون في وزارة الصحة قالت صحف محلية إنهم حصلوا على أموال وهدايا من هاني سرور مقابل تسلم أكياس الدم غير المطابقة للمواصفات.

وقال خبراء وموظفون كبار في وزارة الصحة إن الأكياس الفاسدة تؤذي المتبرعين بالدم وتتسبب في فساده وتعرض حياة المرضى وصحتهم للخطر.

واختلفت الطبيعة الحقيقية للتلوث في أكياس الدم من كيس إلى آخر، لكن الفضيحة تسببت في حالة ذعر في صفوف المواطنين ما أدى إلى تراجع التبرع بالدم بنسبة 70% في البلاد، حسب الأرقام التي أصدرتها الوزارة.

ورفعت الحصانة البرلمانية عن النائب سرور وبدأت محاكمته في يونيو/ حزيران الماضي.

المصدر : وكالات