السعودية تتسلم دفعة جديدة من معتقليها بغوانتانامو
آخر تحديث: 2007/9/7 الساعة 00:41 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/7 الساعة 00:41 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/25 هـ

السعودية تتسلم دفعة جديدة من معتقليها بغوانتانامو

37 سعوديا ما زالوا موجودين بمعتقل غوانتانامو (رويترز-أرشيف)

استعادت السعودية صباح اليوم 16 معتقلا سابقا في معسكر غوانتانامو الأميركي، ما يخفض إلى 37 عدد السعوديين الذين لا يزالون في هذا المعتقل.

وعبر وزير الداخلية السعودي نايف بن عبد العزيز عن سعادته بعودة هؤلاء، وأكد أن بلاده ماضية في جهودها لاستعادة كافة السعوديين الموقوفين في القاعدة الأميركية في جزيرة كوبا، حيث تحتجز واشنطن من تتهمهم بالإرهاب.

وأوضح الوزير أنه سيتم إخضاع العائدين للأنظمة المعمول بها في المملكة -التي تشمل التحقيق معهم، وإخضاعهم لدورات تأهيلية وتوجيهية- "وفي بعض الحالات تزويجهم"، مشيرا إلى "الالتزام المميز بالأنظمة والتعليمات الذي أكده السعوديون الذين سبق استعادتهم".

وكانت السلطات السعودية قد أعلنت في يوليو/تموز الماضي استعادتها 16 من معتقليها في غوانتانامو، وقالت في حينها إنه مازال لها 53 مواطنا في تلك المعتقلات. وتسلمت الرياض منذ بدء عمليات الاستعادة 93 معتقلا سابقا.

كما توفي ثلاثة سعوديين قيد الاعتقال في غوانتانامو، قالت السلطات الأميركية إن وفاتهم ناتجة عن انتحار، فيما شكك ناشطون حقوقيون سعوديون بهذه الفرضية.

من جانبها أكدت منظمة هيومن رايتس ووتش -التي تدافع عن حقوق الإنسان، في بيان خاص أمس الأربعاء- أن عشرات المعتقلين في سجن غوانتانامو يخشون تعرضهم للتعذيب إذا سلموا إلى بلدانهم، وطلبت من الحكومة الأميركية العمل على حمايتهم.

وحسب البيان فإن هؤلاء ينحدرون من الصين والجزائر وليبيا وتونس وأوزبكستان، وهي دول تتهمها وزارة الخارجية الأميركية باستمرار بأنها تمارس التعذيب.

يذكر أن السلطات الأميركية افتتحت معتقل غوانتانامو، بعد أشهر من هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001، للتحقيق مع السجناء الذين اعتقلوا في أفغانستان وأماكن أخرى في إطار ما تسميه بالحرب على الإرهاب.

ولا يزال المئات محتجزين في هذه القاعدة التابعة للبحرية، حيث أمضوا خمس سنوات دون محاكمة.

المصدر : وكالات