مناورات مصرية عسكرية ضخمة في سيناء
آخر تحديث: 2007/9/27 الساعة 00:26 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/16 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/9/27 الساعة 00:26 (مكة المكرمة) الموافق 1428/9/16 هـ

مناورات مصرية عسكرية ضخمة في سيناء

استرداد مصر السيادة الكاملة على قناة السويس كان أبرز نتائج حرب أكتوبر 73 (الفرنسية-أرشيف)
ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن الجيش المصري أنهى أول أمس في سيناء مناورة عسكرية ضخمة استغرقت خمسة أيام شملت مناورات وهمية لقوات برية وجوية لاجتياز قناة السويس مثلما تم في حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973.

وأضافت الصحيفة نقلاً عن وكالة الأنباء المصرية الرسمية مينا أن المناورة قادها وزير الدفاع المصري حسين طنطاوي وشاركت فيها طائرات سلاح الجو المصري والمروحيات والمظليون وجنود المدرعات.

وتخشى إسرائيل أن تكون هذه المناورات تلميحاً بأن المصريين يحتفظون لأنفسهم بالقدرات العسكرية في حالة حدوث تغييرات إقليمية. وتثير هذه المناورات مخاوف لدى قادة إسرائيل العسكريين بشكل خاص لأنهم يخشون من احتمالية تبدل الحكم في مصر وصعود حكم إسلامي مكانه.

فقد قالت صحيفة يديعوت أحرونوت على لسان مصادر أمنية إسرائيلية إنه "في جيش يعرف كيف ينفذ مثل هذه المناورة فإن الانتقال من وضع الاتفاقات إلى وضع خرقها يمكن أن يكون قصيراً".

وكانت حرب أكتوبر اندلعت في السادس من أكتوبر/تشرين الأول سنة 1973 عندما قام الجيشان المصري والسوري بهجوم خاطف على قوات الجيش الإسرائيلي التي كانت منتصبة في شبه جزيرة سيناء وهضبة الجولان.

أما أبرز نتائج تلك الحرب فكانت استرداد مصر السيادة الكاملة على قناة السويس واسترداد جزء من الأراضي في شبه جزيرة سيناء، كما مهدت هذه الحرب الطريق لاتفاق كامب ديفد بين مصر وإسرائيل الذي عقد بعد الحرب في سبتمبر/أيلول 1978. وأدت الحرب كذلك إلى عودة الملاحة في قناة السويس في يونيو/حزيران 1975.

المصدر : الجزيرة,الصحافة الإسرائيلية