حيدر عبد الشافي (الجزيرة)
قاد حيدر عبد الشافي أول مفاوضات مع إسرائيل في مدريد عام 1991, وشغل العديد من المناصب الهامة منها رئاسته برلمان غزة, كما ساهم في تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية، وأسس المبادرة الوطنية الفلسطينية.

المولد والنشأة
ولد حيدر عبد الشافي في مدينة غزة عام 1919، وتلقى تعليمه في غزة والقدس، ودرس الطب في الجامعة الأميركية في العاصمة اللبنانية بيروت وتخرج منها عام 1943.

عمل في المستشفى الحكومي لمدينة يافا بعد تخرجه، ثم عمل بعد ذلك ضابطا طبيا في الجيش الأردني، وفي عام 1945 عاد إلى غزة ليعمل طبيبا خاصا، ثم عين في نفس العام عضوا في المجمع الطبي العربي.

في الفترة ما بين عامي 1957 و1960 عين مديرا لقطاع الخدمات الطبية في قطاع غزة، وكان عبد الشافي عضوا في مجلس التعليم الأعلى الفلسطيني وعضو مجلس أمناء جامعة بير زيت بالضفة الغربية.

العمل السياسي
بدأ عبد الشافي العمل السياسي عام 1962 حيث تم تعيينه رئيسا لأول مجلس تشريعي في غزة لثلاث سنوات، وشارك عام 1964 في تأسيس منظمة التحرير الفلسطينية.

نفت قوات الاحتلال حيدر عبد الشافي إلى لبنان عام 1970 بسبب نشاطه السياسي في منظمة التحرير، وعاد إلى غزة بعد عام بقرار من المحكمة العليا في إسرائيل، وعين عام 1972 رئيسا لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في غزة حتى عام 2005.

وقاد عبد الشافي أول وفد فلسطيني مشارك في مفاوضات سلام مع إسرائيل في مدريد عام 1991، وقاد مفاوضات سلام في واشنطن على مدار 22 شهرا متتالية، واستقال من قيادة الوفد عام 1993 عندما علم بوجود مفاوضات سرية بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل في أوسلو.

وفي عام 1996 انتخب عضوا في المجلس التشريعي الفلسطيني محرزا أعلى الأصوات ولكنه استقال من منصبه عام 1998 وأعلن اعتزال العمل السياسي احتجاجا على استشراء الفساد وعلى ما وصفه في حينه بالتقاعس عن مواجهة الفساد في مؤسسات السلطة الفلسطينية، واحتجاجا على عدم الفصل بين السلطات.

في عام 2002 أسس المبادرة الوطنية التي يرأسها حاليا النائب مصطفى البرغوثي، وتميز عبد الشافي بعلاقة جيدة مع قادة الفصائل الفلسطينية الوطنية والإسلامية ومنظمات المجتمع المدني.

توفي حيدر عبد الشافي يوم 25 سبتمبر/أيلول 2007 إثر صراع لأكثر من عامين مع مرض السرطان، وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس قد قلده في أبريل/نيسان 2007 وسام نجمة الشرف الفلسطيني.

المصدر : الجزيرة