الأوضاع الأمنية في الصومال تشكل تحديا للحكومة المؤقتة (رويترز-أرشيف)
تعهدت الحكومة الصومالية المؤقتة بعدم تكرار الهجوم الذي استهدف مقر شبكة شبيلي الإعلامية المستقلة قبل نحو أسبوع.

وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى الصومال أحمدو ولد عبد الله خلال زيارته الأولى لـمقديشو إن قادة الحكومة الصومالية المؤقتة أعطوه تأكيدا بأنه لن يتم تكرار الغارة.
 
ولكن ولد عبد الله -وهو سفير موريتاني سابق- اعتبر أن العهد غير كاف, مشيرا إلى أنه يحكم على الناس بأفعالهم.

وكان المبعوث الأممي قد أجرى محادثات في كينيا مع الرئيس الصومالي عبد الله يوسف ومسؤولين بالحكومة المؤقتة. كما قال ولد عبد الله إن زيارته تتركز حول بحث الاحتياجات الإنسانية للصومال.

وقد عبر المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك عن قلق الولايات المتحدة للهجوم الذي استهدف إذاعة شبيلي, ودعا الحكومة المؤقتة إلى ضمان حرية الإعلام واستقلاله.

واعتبر المتحدث الأميركي أن إذاعة شبيلي تلعب دورا حيويا في الحوار وعملية المصالحة بالصومال.

وفي وقت سابق قال الرئيس الصومالي عبد الله يوسف إن على الصحفيين الأجانب تجنب الخوض في الخلافات والبنى القبلية والعشائرية في البلاد.

المصدر : وكالات