توغل الجيش الإسرائيلي جاء بعد قصفه مقاومين شمال قطاع غزة (الفرنسية-أرشيف)

قال الجيش الإسرائيلي وشهود محليون إن قوة برية إسرائيلية صغيرة توغلت في جنوب قطاع غزة فجر اليوم الجمعة.

وأكد متحدث باسم الجيش الإسرائيلي نشاطا للجيش في المنطقة ضد ما سماه "تهديدات إرهابية"، ولم ترد أي تقارير فورية عن إصابات أو خسائر مادية.

وجاء هذا التوغل بعد أن كان الجيش الإسرائيلي أعلن أن إحدى طائراته أطلقت النار على سيارة تقل نشطاء فلسطينيين شمال قطاع غزة.

وقالت حركة الجهاد الإسلامي إن اثنين من نشطائها أصيبا بجروح طفيفة جراء القصف.

وذكرت أنباء وشهود عيان أن نشطاء آخرين تمكنوا من الفرار من السيارة قبل ارتطام الصاروخ بها.

إحباط تسلل
وبموازاة مع ذلك قالت أربعة من فصائل المقاومة الفلسطينية إنها أحبطت محاولة تسلل لقوات إسرائيلية خاصة إلى منطقة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وجاء ذلك في بيان مشترك لسرايا القدس التابعة للجهاد الإسلامي وكتائب شهداء الأقصى الجناح العسكري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) وكتائب الشهيد أحمد أبو الريش وكتائب المقاومة الوطنية التابعة للجبهة الديمقراطية.

وتأتي هذه التطورات بعد يوم من إعلان كتائب شهداء الأقصى مسؤوليتها عن إطلاق ستة صواريخ خمسة منها سقطت على بلدة سديروت وواحد استهدف معبر بيت حانون (إيريز) شمال قطاع غزة.

حكومة إسماعيل هنية المقالة دعت الفصائل إلى عدم قصف المعابر (الجزيرة-أرشيف)
كما تبنت ألوية الناصر صلاح الدين الجناح المسلح للجان المقاومة الشعبية قصف سديروت بصاروخ محلي. وقالت إن عمليات القصف المستمر للمستوطنات "تأتي ردا على دماء الشهداء وعمليات القصف والدمار التي تمارسها آلة الحرب الإسرائيلية".

من جهتها قالت لجان المقاومة الشعبية إنها بدأت ما وصفته بأنه حملة لتكثيف نيران الصواريخ على إسرائيل طيلة شهر رمضان.

تحييد المعابر
في هذه الأثناء دعت الحكومة الفلسطينية المقالة التي يترأسها إسماعيل هنية الفصائل الفلسطينية إلى تجنب قصف المعابر الحدودية مع إسرائيل التي تستخدم في جلب أغذية وإمدادات أخرى.

وقال الناطق باسم الحكومة المقالة طاهر النونو إن هذه الدعوة تأتي للحفاظ على مصلحة الشعب الفلسطيني وعلى الحركة التجارية والأمن والاستقرار في قطاع غزة خاصة في شهر رمضان المبارك.

ولم يتضح بعد إن كانت الفصائل الفلسطينية ستستجيب لدعوة حماس لوقف الهجمات، وقال خضر حبيب -وهو من زعماء الجهاد الإسلامي- إن الجماعة تدرس هذا الطلب.

وتعرضت المعابر التي تغلقها إسرائيل باستمرار منذ عدة أشهر لقصف متكرر بصواريخ محلية الصنع في الأيام الأخيرة.

المصدر : وكالات