إسرائيل تتهم الشيخ صلاح بالتحريض على العنف والعنصرية
آخر تحديث: 2007/8/9 الساعة 10:54 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/9 الساعة 10:54 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/26 هـ

إسرائيل تتهم الشيخ صلاح بالتحريض على العنف والعنصرية

إسرائيل اعتقلت صلاح مطلع العام لاحتجاجه على حفرياتها في الأٌقصى (الجزيرة-أرشيف)

قالت السلطات الإسرائيلية إنها أعدت لائحة اتهام جديدة ضد زعيم الحركة الإسلامية في إسرائيل الشيخ رائد صلاح تتضمن تهما بـ"التحريض على العنف والعنصرية".

وقالت النيابة العامة إن الشيخ صلاح دعا أثناء تجمع في مارس/آذار الماضي في القدس الشرقية إلى "انتفاضة ثالثة" للدفاع عن المسجد الأقصى، واعتبر أن "الاستشهاد من أجل الأقصى يضمن لكل مسلم مكانا في الجنة".

وكانت إسرائيل اعتقلت الشيخ صلاح لبضع ساعات بسبب قيادته حملة احتجاج للدفاع عن الأقصى عقب الكشف عن حفريات إسرائيلية شرعت بها إسرائيل في مارس/آذار الماضي من جهة باب المغاربة. وقد منعته السلطات الإسرائيلية حينها من دخول البلدة القديمة في القدس.

موقف الشيخ صلاح
وفي تعليقه على الاتهامات الجديدة قال الشيخ صلاح في اتصال مع الجزيرة إنه لم يبلغ بلائحة الاتهام بل سمع عنها فقط عبر وسائل الإعلام.

واعتبر أن هذه التهم المفتعلة التي تروجها المؤسسة الإسرائيلية اعتمدت على خطبة جمعة في القدس وكلمة في مظاهرة بالناصرة، وأكد عدم تراجعه عن ما قاله فيهما.

وأوضح أن هناك طلبا لإعادة منعه من دخول المسجد الأقصى لمدة أخرى، لكنه شدد على أن المحكمة الإسرائيلية لا تملك أي حق بمنعه لا بلغة القانون ولا بلغة السلاح لأنها "مؤسسة احتلالية".

ورفض زعيم الحركة الإسلامية طلب التمديد، مؤكدا أنه سيدخل المسجد كلما أراد ذلك. وسبق أن حكم على الشيخ صلاح بتهمة مساعدة حركة المقاومة الإسلامية حماس.

وتنشط الحركة الإسلامية في أوساط فلسطيني 1948 المصنفين كـ"عرب إسرائيليين" وهي تقوم بحملة تحت شعار "إنقاذ الأقصى". ويبلغ عدد "العرب الإسرائيليين" نحو 1.2 مليون شخص يمثلون نحو 19% من السكان.

المصدر :