الجيش اللبناني فقد أزيد من 130 جنديا في مواجهات نهر البارد (رويترز-أرشيف) 

أعلنت مصادر عسكرية وأمنية اليوم مقتل جندي لبناني وإصابة امرأة بجروح في الاشتباكات المتواصلة بين الجيش اللبناني وجماعة فتح الإسلام بمخيم نهر البارد شمال لبنان.
 
وأكد متحدث باسم الجيش مقتل جندي الجمعة خلال تلك المواجهات التي شهدت معارك عن قرب وقصفا مدفعيا من الجيش.
 
وذكرت الشرطة اللبنانية أن امرأة أصيبت السبت بصاروخ أطلقه عناصر فتح الإسلام على بلدة دير عمار التي تبعد أربعة كيلومترات جنوب نهر البارد.
 
وأفادت تقارير صحفية بأن قصفا مدفعيا من الجيش اللبناني أسفر عن اندلاع حرائق في المخيم مشيرة إلى أن محطة توليد الكهرباء المجاورة التي أصيبت مؤخرا بصواريخ مازالت متوقفة عن العمل.
 
وأكد متحدث باسم الجيش استمرار المعارك، وقال في تصريح صحفي إن "الجيش واصل تقدمه داخل المخيم واستولى على ثلاثة مبان ونفق حفره مقاتلو فتح الإسلام".
 
وأوضح الجيش أن مجموعة فتح الإسلام لا تسيطر سوى على مساحة 15 ألف متر مربع في المخيم الذي تحول ركاما.
 
وكان مخيم نهر البارد يؤوي نحو 40 ألف لاجئ فلسطيني فر معظمهم إلى مخيم البداوي.
                             

المصدر : وكالات