الدعوات الإسرائيلية لضرب المقاومة بغزة تثير مخاوف على مستقبل فلسطينيي القطاع (رويترز)

أطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي النار عشوائيا على مزارع فلسطيني شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة في المنطقة القريبة من الخط الحدودي شرق المخيم. وقد استشهد المزارع الفلسطيني متأثرا برصاص جنود الاحتلال.
 
وقال مصدر طبي فلسطيني وشهود عيان إن الشهيد هو مزارع كان يعمل في أرضه القريبة من الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل عندما أطلق الجنود الإسرائيليون النار عليه.
 
وفي بيت حانون شن الطيران الحربي الإسرائيلي غارة على القطاع ردا على إطلاق صاروخ فلسطيني على إسرائيل.
 
وقال ناطق عسكري إسرائيلي إن الطيران ضرب منصة لإطلاق الصواريخ في شمال قطاع غزة استخدمت لإطلاق صاروخ أمس. وأضاف أن الصاروخ سقط في جنوب إسرائيل دون أن يتسبب في أضرار أو ضحايا.
 
يأتي هذا بعد يوم من مطالبة وزراء في الحكومة الإسرئيلية باللجوء إلى تحرك عسكري في قطاع غزة يستهدف قادة الفصائل الفلسطينية، وذلك بحجة استمرار سقوط الصواريخ الفلسطينية على أهداف إسرائيلية.
 
وتنذر هذه التهديدات فلسطينيي القطاع بفصول جديدة من معاناة لم تنته بالانسحاب الإسرائيلي قبل نحو عامين، يفاقمها الانقسام الداخلي الراهن بين حركتي التحرير الفلسطيني (فتح) والمقاومة الإسلامية (حماس).

المصدر : وكالات