إدريس البصري ظل وزيرا للداخلية طيلة نحو ربع قرن (الفرنسية-أرشيف)
علمت مراسلة الجزيرة في الرباط أن وزير الداخلية المغربي الأسبق إدريس البصري قد توفي اليوم في فرنسا عن عمر يناهز 69 عاما، بعد معاناة طويلة من مرض عضال.
 
وقد تولى إدريس البصري مهامه في الداخلية عام 1974 بصفته كاتب دولة (وزير دولة) قبل أن يصبح وزيرا للداخلية عام 1979 ليظل على رأس وزارة حتى العام 1999.
 
وبعد أشهر قليلة من وفاة الملك الحسن الثاني في يوليو/ تموز 1999 أعفاه الملك محمد السادس من مهامه في نوفمبر/ تشرين الثاني، في خطوة اعتبرها كثيرون قطيعة مع أسلوب الحاكم السابق.
 
وبعد فترة من إبعاده من وزارة الداخلية خرج البصري بكثير من التصريحات الإعلامية بشأن عدد من الملفات، وعلى رأسها ملف الصحراء. وقد تسببت له التصريحات في متاعب كثيرة مع رجال العهد الجديد في البلاد، ما اضطره لاختيار المنفى في فرنسا.

المصدر : الجزيرة