أظهرت نتيجة استفتاء أجرته الجزيرة نت حول مدى صداقة فرنسا للعرب أن الأغلبية تعتقد أن فرنسا دولة غير صديقة للعرب.
 
وإجابة على السؤال الذي تضمنه الاستفتاء الذي دام ثلاثة أيام وشارك فيه 20 ألفا، قالت نسبة 85.9% من المشاركين في الاستطلاع إن فرنسا دولة غير صديقة للعرب مقابل نسبة14.1% فقط رأت في فرنسا دولة صديقة لهم.
 
ويتزامن الاستفتاء مع محاولة فرنسا العودة للعب دور جديد على الساحة االعراقية وزيارة وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر إلى العراق.
 
وتكتسب زيارة كوشنر أهميتها من كون فرنسا كانت في مقدمة الدول المعارضة للحرب الأميركية على العراق.
 
وفي الشأن السوداني كانت فرنسا قد عرضت مؤخرا المساهمة بجنود في القوة المشتركة التي صادق مجلس الأمن على قرار بنشرها في إقليم دارفور غرب السودان.
 
والمعروف أن فرنسا تلعب دورا في التوفيق بين الأطراف اللبنانية بعد استقالة خمسة وزراء من حكومة فؤاد السنيورة التي باتت المعارضة تعتبرها غير شرعية, وسط موجة اغتيالات أودت بحياة سياسيين بدأت بعد خروج القوات السورية في فبراير/شباط 2005, ولم تفك خيوطها بعد لجنة التحقيق الدولية.

المصدر : الجزيرة