تجمع جديد لمتمردي دارفور يعتزم العودة للإقليم
آخر تحديث: 2007/8/21 الساعة 02:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/21 الساعة 02:39 (مكة المكرمة) الموافق 1428/8/8 هـ

تجمع جديد لمتمردي دارفور يعتزم العودة للإقليم

 إعلان التجمع الجديد يأتي بعد قبول الخرطوم بقوات مشتركة في دارفور
(الفرنسية-أرشيف)
أعلن تجمع جديد لمتمردي دارفور يتخذ من العاصمة الإريترية أسمرا مقرا له عزمه العودة إلى الإقليم لدمج أجنحته المسلحة هناك.
 
وقال متحدث باسم "الجبهة الموحدة للتحرير" والتنمية للصحفيين اليوم الاثنين إن زعماء تلك الجبهة التي تضم مجموعات متمردة سيعودون إلى دارفور" لتوحيد جيوشها تحت راية واحدة"، حسب تعبيره.
 
وذكر المتحدث أن أعضاء الجبهة سيتولون حماية المدنيين  وإنشاء منطقة أمنية للمنظمات غير الحكومية العاملة في دارفور.
 
وشكلت الجبهة الموحدة للتحرير والتنمية منتصف يوليو/ تموز الماضي في أسمرا من خمس مجموعات صغيرة من دارفور لم توقع اتفاق السلام المبرم في مايو/ أيار 2006 بين الخرطوم وحركة تحرير السودان تجمع فصيل مناوي.
 
ويأتي إعلان الجبهة اليوم بعد أسبوعين من لقاء معظم فصائل التمرد السودانية في أروشا بتنزانيا، حيث اتفقت على برنامج مطالب مشترك، تمهيدا لإجراء محادثات سلام مع الحكومة السودانية، وكذلك بعد قبول الحكومة السودانية بقوات مشتركة من الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي.
 
ومنذ إبرام اتفاق سلام العام الماضي انقسم مسلحو دارفور الذين لم يؤيدوا الاتفاقية إلى أكثر من 10 فصائل، ما شكل عائقا كبيرا أمام محادثات السلام.
 
ويأمل مفاوضو الاتحاد الأفريقي والأمم المتحدة أن تبدأ تلك المحادثات في الشهرين المقبلين.
المصدر : وكالات