الفيضانات بالسودان تتسبب في انهيار عشرات آلاف البيوت كليا أو جزئيا (الجزيرة نت-أرشيف)

خلفت الفيضانات التي تجتاح عدة مناطق من السودان عشرات القتلى، وتسببت في تشريد عشرات الآلاف من السكان في وقت تقول فيه الحكومة إن الوضع أصبح تحت السيطرة.

وقال الناطق باسم اللجنة القومية لدرء الكوارث اللواء شرطة عوض وداعة الله إن 83 شخصا لقوا مصرعهم في الفيضانات التي غمرت ولايات كردفان (غرب) والنيل الأزرق (جنوب شرق) وسنار (وسط) إضافة إلى بعض مناطق العاصمة الخرطوم.

وأضاف وداعة الله في اتصال مع الجزيرة أن 69 ألف أسرة تأثرت جراء تلك الفيضانات وأن 33 ألف منزل انهارت كليا إلى جانب منازل أخرى انهارت جزئيا وأن 33 ألف رأس من الماشية نفقت.

"
83 شخصا لقوا مصرعهم في الفيضانات التي غمرت ولايات كردفان (غرب)، والنيل الأزرق (جنوب شرق) وسنار (وسط) إضافة إلى بعض مناطق العاصمة الخرطوم
"
تعليق الدراسة
من جانبه أفاد موفد الجزيرة إلى الدمازين عاصمة ولاية النيل الأزرق بأن السيول والأمطار التي اجتاحت الولاية أخيرا شردت أكثر من 13 ألف شخص ودمرت 1300 منزل.

وجراء تلك الأمطار أعلنت السلطات في النيل الأزرق تعليق الدراسة بجميع مدارس الولاية لأجل غير مسمى، وأشارت السلطات إلى ضعف الإمكانات في حال ازدياد الأمطار والسيول عن معدلاتها الحالية.

في السياق أشار الناطق باسم اللجنة القومية لدرء الكوارث إلى أن الوضع أصبح تحت سيطرة الحكومة الاتحادية التي استنفرت كل الأجهزة ووزعت آلاف الخيام على المتضررين.

وأوضح أن الحكومة السودانية تتابع عمليات الإغاثة بتلقي المعلومات عبر غرفتها المركزية من غرف الولايات، ومن ثم تحدد المساعدات وتوزعها. وأفاد اللواء وداعة الله أن بعض عمليات الإنقاذ استدعت استعمال الطائرات.

وأضاف أنه لدرء انتشار الأوبئة الناجمة عن تلك الفيضانات تقوم الحكومة السودانية بالتنسيق مع وزارة الصحة ووزارات الصحة بالولايات بحملات طبية وعلاجية في صفوف المتضررين الذين تم إيواؤهم في الخيام.

المصدر : الجزيرة