قتلى باشتباكات متفرقة وقوات الدانمارك تستعد لمغادرة العراق
آخر تحديث: 2007/8/1 الساعة 06:42 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/1 الساعة 06:42 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/18 هـ

قتلى باشتباكات متفرقة وقوات الدانمارك تستعد لمغادرة العراق

الجنود الدانماركيون سينقلون مسؤولياتهم للعراقيين والبريطانيين (الفرنسية-أرشيف)

سقط 11 قتيلا على الأقل وأصيب عدد آخر في هجمات متفرقة بالعراق أمس، في حين أعلنت الحكومة العراقية إلقاء القبض على عشرات المشتبه بانتمائهم للجماعات المسلحة.

وفي البصرة جنوبا اختطف مسلحون مجهولون نقيب الصيادلة جبار عطية أثناء عودته من مكان عمله إلى منزله، كما نجا القاضي عبد الخالق البكر من محاولة اغتيال قتل فيها أحد حراسه لدى خروجه من محكمة البصرة.
 
وفي الكوت والصويرة من نهر دجلة عثر على جثث ستة أشخاص مصابة بأعيرة نارية وعليها آثار تعذيب. وفي كركوك قتل مسلحون معلما لدى إحدى مدارس قضاء الحويجة غرب المدينة.
 
سقوط أباتشي
من جانبه اعترف الجيش الأميركي بتحطم إحدى مروحياته شرقي بغداد أثناء هبوطها اضطراريا دون وقوع إصابات، في حين قتل أحد عناصر مشاة البحرية (المارينز) في عمليات قتالية بمحافظة الأنبار غربي العراق.
 
المروحية تعرضت لهجوم (الفرنسية-أرشيف)
وبمقتل الجندي ترتفع خسائر الجيش الأميركي هذا الشهر إلى 79 قتيلا، فيما تبلغ حصيلة قتلاه 3652 منذ غزو العراق في مارس/ آذار 2003 استنادا إلى أرقام وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون).
 
تبديل القوات
في السياق أعلنت وزارة الدفاع الأميركية أمس أنها سترسل 20 ألف جندي من الجيش ومشاة البحرية في عملية تبديل للقوات من المقرر أن يمتد بعضها إلى بداية 2009.
 
وقال بريان وايتمان المتحدث باسم البنتاغون إن عملية نشر القوات الجديدة لـ3000 من جنود الجيش و17 ألفا من مشاة البحرية جزء من دورات الخدمة العادية للقوات وليست ضمن إستراتيجية الرئيس الأميركي جورج بوش لزيادة عدد القوات لدعم الاستقرار في بغداد.
 
انسحاب دانماركي
وعلى صعيد متصل بالوضع الأمني أعلنت قيادة الجيش الدانماركي أن الدانمارك التي تستعد لسحب قواتها من العراق، ستسلم اليوم رسميا مسؤولياتها إلى العراقيين والبريطانيين، ويجري نقل المعدات العسكرية حاليا نحو الكويت تمهيدا لعودتها للدانمارك.
 
وقال المتحدث باسم قيادة الجيش الدانماركي كيم غرينبرغر إن التسليم سيتم في احتفال صغير وعرض في البصرة جنوب العراق، حيث تنتشر منذ 2003 القوة الدانماركية المؤلفة من 460 عنصرا يعملون بقيادة بريطانية.
 
وأضاف المتحدث أن جميع الجنود "سيكونون قد غادروا العراق في غضون أسبوعين أو ثلاثة أسابيع". لكنه عاد وقال إن مغادرة هذه القوة لا تعني انسحاب الدانمارك انسحابا كاملا من العراق.
المصدر : وكالات