وفاة فتى بمواجهات بين بدو سيناء والشرطة المصرية
آخر تحديث: 2007/8/1 الساعة 02:07 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/1 الساعة 02:07 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/18 هـ

وفاة فتى بمواجهات بين بدو سيناء والشرطة المصرية

بدو من سيناء تظاهروا احتجاجا على إزالة منازلهم المحاذية لقطاع غزة (رويترز-أرشيف)

توفي فتى من بدو سيناء الثلاثاء كان أصيب برصاص في مواجهات بين متظاهرين والشرطة المصرية قرب الحدود مع قطاع غزة.
 
وقال والد الفتى محمد عرفات إن ابنه عودة (15 عاما) توفي في مستشفى العريش شمال شرق مصر إثر إصابته بإطلاق نار حين فرقت الشرطة بعنف الاثنين تظاهرة لنحو 2000  من البدو احتجاجا على مشروع حكومي يطال أملاكهم.
 
وأوضح الأب أن ابنه أصيب بجروح في صدره وبطنه وبآثار الغاز المسيل للدموع على يديه وقدميه. وطلب محمد عرفات فتح تحقيق حول عناصر الأمن الضالعين في أعمال العنف.
 
وفضلا عن الفتى المتوفى أصيب 15 مدنيا و20 شرطيا في اشتباكات بين متظاهرين من بدو سيناء وشرطة مكافحة الشغب.
 
وأفاد مراسل الجزيرة في القاهرة نقلا عن شهود عيان بشمال سيناء بأن نحو 3000 من بدو سيناء تظاهروا احتجاجا على قرار الحكومة المصرية بإزالة منازلهم القريبة من بوابة صلاح الدين الحدودية.
 
منشور لبدو سيناء (رويترز-أرشيف)
مطالب البدو
وأوضح المراسل أن البدو يطالبون الحكومة بالسماح لهم بتسجيل أراضيهم التي لا يملكون أي سندات ملكية لها خوفا من أن تقوم الدولة بانتزاعها منهم تطبيقا لقرار سابق بإخلاء شريط عرضه 150 مترا بمحاذاة خط الحدود مع قطاع غزة لمنع عمليات التهريب.
 
كما يطالب بدو سيناء بالإفراج عن المئات من أبنائهم الذين اعتقلوا للاشتباه بوجود صلات بينهم وبين المجموعات التي نفذت عمليات طابا وشرم الشيخ ودهب في الفترة بين أكتوبر/ تشرين الأول 2004 ومايو/ أيار 2006.
 
ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مراسلها في العريش أن البدو، الذين كان العديد منهم يحملون بنادق ويطلقون النار في الهواء، قطعوا الطريق الرئيسية بين العريش ومدينة رفح الحدودية الواقعة على بعد 50 كلم إلى الشمال منها.
 
وسبق أن تظاهر المئات من البدو في 22 يوليو/ تموز الجاري خوفا من قيام الحكومة بتنفيذ قرار هدم منازلهم الواقعة قرب خط الحدود، ولكن السلطات المحلية في شمال سيناء نفت وجود أي قرار بهذا الشأن.
 
وتطالب إسرائيل مصر ببذل المزيد من الجهد لمنع ما تسميه بتهريب أسلحة عبر أنفاق من رفح إلى قطاع غزة، في حين تؤكد مصر أنه من الصعب السيطرة على الحدود سيطرة كاملة.
المصدر : الجزيرة + وكالات