ثمانية قتلى في هجمات بالصومال
آخر تحديث: 2007/8/1 الساعة 00:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/8/1 الساعة 00:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/18 هـ

ثمانية قتلى في هجمات بالصومال

مقديشو تعيش عنفا متواصلا منذ الإطاحة بالمحاكم الإسلامية (الأوروبية-أرشيف) 

ذكرت تقارير صحفية أن ثمانية أشخاص قتلوا اليوم وجرح أربعة آخرون في هجمات وحوادث متفرقة بالصومال.
 
ونقلت المصادر عن شهود عيان قولها إن نحو أربعين مسلحا هاجموا مواقع عسكرية للقوات الحكومية في مقديشو، مضيفة أن الحادث خلف مقتل نحو أربعة أشخاص.
 
وحمّل صلاد علي جيلي نائب وزير الدفاع في الحكومة الانتقالية الصومالية ما وصفها ببقايا المحاكم الإسلامية وحلفائها، المسؤولية عن هذا الهجوم.
 
ومن جهته قال مسلح رفض الكشف عن هويته "إننا نقوم بهذه الهجمات ليلا حينما يكون المدنيون نائمين بهدف التقليص من الضحايا" في صفوفهم، مضيفا أنه الهجمات ستستمر إلى حين رحيل الإثيوبيين عن الأراضي الصومالية.
 
ومن جهة أخرى أفادت مصادر صحفية أن رجلا وطفليه قتلوا برصاص الجنود الإثيوبيين في مدينة بيليت واين وسط الصومال حين أطلقوا النار على منطقة سكنية عقب انفجار عبوة ناسفة أثناء قيامهم بدورية في الجزء الشمالي للمدينة.
 
وأضافت أن شخصا آخر (60 عاما) لقي حتفه بعد تعرضه لصدمة إثر إطلاق الجنود الإثيوبيين النار على منزله. وكان أربعة أشخاص -بينهم جنديان- قتلوا مؤخرا في حادثين منفصلين بسوق في مقديشو.
 
وتشهد العاصمة الصومالية هجمات دامية منذ الإطاحة بالمحاكم الإسلامية من قبل القوات الحكومية مدعومة بالقوات الإثيوبية نهاية العام 2006.
 
وتقاطع المحاكم الإسلامية ومعارضون مقيمون في إريتريا مؤتمر المصالحة الصومالية الذي بدأ يوم 15 يوليو/ تموز الجاري في مقديشو بهدف إعادة السلام لهذا البلد الذي تجتاحه حرب أهلية منذ 16 عاما.
المصدر : وكالات