سيارات محترقة في ساحة الطيران جراء انفجار سيارة مفخخة (رويترز)

 

قال مصدر في الشرطة العراقية إن 18عراقيا بينهم ثمانية أطفال وست نساء قتلوا في قصف أميركي استهدف ثلاثة منازل في منطقة التاجي شمال بغداد الاثنين.

 

كما أعلنت مصادر أمنية وطبية عراقية مقتل أربعة أشخاص وإصابة 30 آخرين بجروح إثر انفجار سيارة مفخخة الاثنين وسط بغداد.

 

وأكد مصدر طبي في مستشفى الكندي في بغداد أن قسم الطوارئ استقبل جثتين و25 جريحا بينهم امراتان أصيبوا في الانفجار"، فيما نقل الآخرون إلى مستشفيات أخرى.

 

بدوره أكد مصدر طبي في مستشفى الجملة العصبية القريب من موقع الانفجار "تلقي جثتين وخمسة جرحى".

 

في حين نقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مراسلها في بغداد أن الانفجار تسبب باحتراق ست سيارات وأضرار جسيمة لحقت بالمحال التجارية المجاورة.

 

من جهة أخرى قال الجيش الأميركي إن ثلاثة من جنوده قتلوا في عمليات قتالية وقعت في محافظة الأنبار الخميس الفائت دون أن يحدد البيان الأميركي طبيعة العمليات أو الأماكن التي جرت فيها.

 

في المقابل قالت الشرطة العراقية إن شاحنة محملة بالوقود يقودها انتحاري انفجرت عند اصطدامها بنقطة للتفتيش تابعة للشرطة أمس الأحد، ما أسفر عن مقتل أربعة أشخاص وإصابة ستة قرب بلدة بلد التي تبعد 80 كيلومترا شمالي بغداد.

 

كما أكدت الشرطة مقتل شرطي وإصابة ستة آخرين في انفجار سيارة ملغومة استهدف دورية للشرطة في المنطقة نفسها.

 

وفي الديوانية قتل شرطيان إثر قيام مسلحين يستقلون سيارة متحركة بإطلاق النار على مجموعة من رجال الشرطة.

 

أما في الإسكندرية الواقعة جنوبي العاصمة بغداد، فقد لقي ثلاثة أشخاص مصرعهم وأصيب اثنان في معركة بالأسلحة النارية وقعت بين قبيلتين شيعية وسنية مساء أمس الأحد، حسب ما أعلنته الشرطة العراقية.

المصدر : وكالات