آثار سيارة ملغومة قتلت سبعة أشخاص بكركوك (رويترز) 

قالت هيئة علماء المسلمين بالعراق إن القوات الأميركية قصفت منطقة الديوانية الغربية في قضاء المدائن جنوب بغداد بالطائرات فقتلت 15 مدنياً وأصابت عشرة آخرين.

وأضافت الهيئة في بيان أن منطقة المدائن تعاني من هجمات عديدة للمليشيات وقصف مستمر للقوات الأميركية.

كما قتل 25 شخصا وأصيب 115 في انفجار سيارة ملغومة كانت متوقفة عند تقاطع طرق بالقرب من محلات تجارية في حي الكرادة وسط بغداد.

وأدى انفجار سيارة أخرى في كركوك إلى مقتل سبعة أشخاص وجرح 45 آخرين.

25 شخصا قتلوا بانفجار في حي الكرادة وسط بغداد (رويترز)

وفي الموصل قتل شخص وأصيب سبعة بجروح عندما سقطت قذيفة هاون على محطة حافلات في تل عبطه جنوب غربي المدينة.

وقتل ثلاثة أشخاص في اليعربية على الحدود مع سوريا برصاص مسلحين هاجموا نقطة تفتيش تابعة للشرطة.

أما في الحلة فقد قضى خمسة من أفراد الشرطة العراقية نحبهم وأصيب اثنان آخران عندما انفجرت قنبلة كانت تستهدف دورية أميركية عراقية مشتركة بين الحلة والديوانية جنوبي العراق.

وفي السياق ذاته قالت الشرطة العراقية إنها عثرت على عشرين جثة مجهولة الهوية في مناطق متفرقة من بغداد خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.

خسائر الجيش الأميركي
من جهته أعلن الجيش الأميركي مقتل ثمانية من جنوده في العراق في هجمات منفصلة.

وجاء في بيان عسكري أن أربعة جنود قتلوا الثلاثاء أثناء معارك في ديالى حيث ينفذ نحو عشرة آلاف جندي أميركي وعراقي عملية واسعة ضد معاقل القاعدة.

القوات الأميركية تنفذ حملة في ديالى (الفرنسية-أرشيف)
وأضاف الجيش في بيان آخر أن جنديا خامسا قتل في اليوم نفسه في هجوم بالقنبلة في بغداد.

كما قتل جندي أثناء تبادل لإطلاق نار في جنوب بغداد الأربعاء في حين قتل جنديان آخران الثلاثاء في ظروف غير مرتبطة بعمليات عسكرية في حادثين منفصلين وفقا لبيان آخر للجيش الأميركي.

وبمقتل هؤلاء الجنود يرتفع إلى 3642 عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ غزوه في مارس/آذار 2003، بحسب تعداد لوكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى أرقام وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون.

اعتقالات
وفي السياق ذاته أعلن الجيش الأميركي الخميس اعتقال 36 شخصا يشتبه في انتمائهم إلى تنظيم القاعدة في عمليات دهم متفرقة بالعراق.

من جهة أخرى قال القائد الميداني للقوات الأميركية رايموند أديرنو في مؤتمر صحفي ببغداد إن المقاتلين الذين يطلقون الصواريخ وقذائف الهاون على المنطقة الخضراء في العاصمة العراقية بغداد أصبحوا أكثر دقة في الأشهر الثلاثة الماضية بسبب تلقيهم التدريب من جانب إيران.

المصدر : الجزيرة + وكالات