مفخخة المحمودية أوقعت قتيلا وخمسة جرحى (رويترز)

أعلن الجيش الأميركي أنه قتل ستة مسلحين وجرح خمسة آخرين في غارة جوية استهدفت منطقة الحسينية شمال شرق بغداد بعد تعرض جنوده لإطلاق نار.

ويتناقض هذا الإعلان مع تقارير للشرطة العراقية ومسؤولين طبيين تحدثت عن مقتل 18 مدنيا وسقوط 21 جريحا في تلك الغارة.

من جهته قال الجيش العراقي إنه قتل خمسة مسلحين واعتقل 46 آخرين في عملية شرقي محافظة ديالى قرب الحدود مع إيران، مشيرا إلى أنه قتل 13 مسلحا آخرين في مدينة بعقوبة كبرى مدن المحافظة.

وإلى الشمال من بغداد أيضا قالت الشرطة إن شرطيا ومدنيين قتلوا في هجوم مسلح وانفجارات في مناطق متفرقة من مدينة كركوك.

وفي العاصمة بغداد لقي خمسة عراقيين حتفهم وجرح 11 آخرون في قصف بقذائف الهاون استهدف حافلة صغيرة في حي البلديات شرقي المدينة، كما قتل عراقيان وجرح أربعة في قصف مماثل على أحياء مجاورة. وقتل ثلاثة عراقيين وأصيب 50 آخرون بسبب قيام أهالي بغداد بإطلاق الرصاص بشكل عشوائي إثر فوز المنتخب العراقي على فيتنام بهدفين مقابل لاشيء.

 من جهتها أعلنت الشرطة العثور على 16 جثة في مناطق متفرقة من المدينة.

اعتقالات

 تشييع الجنائز بات مألوفا في المشهد العراقي (رويترز)
وفي تطور آخر أعلن الجيش الأميركي أن قوات عراقية أميركية مشتركة اعتقلت 18 مسلحا مرتبطين بتنظيم القاعدة خلال مداهمة مسجد أم القرى في حي الغزالية غربي بغداد والذي يشكل مقر هيئة علماء المسلمين في العراق.

ونفت الهيئة في بيان أن يكون المعتقلون من تنظيم القاعدة، وقالت إن القوات الأميركية اقتحمت المسجد وعبثت بمحتوياته قبل أن تعتقل 14 من حراسه.

من جهته أعلن الوقف السني في بيان له أن القوات الأميركية اعتقلت عمار السامرائي نجل رئيس الديوان الشيخ أحمد عبد الغفور السامرائي خلال مداهمة المسجد. وقال البيان إن عمار كان حينها متوجها لأداء صلاة الفجر في المسجد وطالب القوات الأميركية بإطلاق سراحه فورا.

وإلى الجنوب من بغداد قتل مدني وأصيب خمسة آخرون في انفجار سيارة مفخخة قرب متجر لبيع الثلج في بلدة المحمودية، كما اغتال مسلحون مدنيا وأصابوا ثلاثة عندما أطلقوا النيران على منطقة سكنية قرب هذه البلدة.

وفي كربلاء اعتقلت شرطة المحافظة ثلاثة عناصر مرتبطين بمنظمة "مجاهدي خلق" الإيرانية المعارضة، وبحوزتهم وثائق تتعلق بشخصيات دينية وسياسية من المدينة.

وفي العمارة أعلن ضابط في الشرطة مقتل عضو سابق بحزب البعث في هجوم شنه مسلحان يستقلان دراجة نارية في حي الحسين جنوب المدينة.

وفي محافظة الأنبار قالت الشرطة إنها قتلت أربعة مسلحين من تنظيم القاعدة في العراق عندما طاردت سيارتهم على الطريق السريع في مدينة الرمادي.

مجلس النواب

المالكي التقى السفير الأميركي في بغداد (رويترز)
وفي الشأن السياسي دعا رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي مجلس النواب لإلغاء عطلته الصيفية المقررة في الشهر القادم أو تقصير مدتها لأسبوعين وبقاء جلساته في حالة انعقاد لتمرير تشريعات مهمة.

وقال مكتب المالكي في بيان إن رئيس الوزراء يأمل أن يستجيب المجلس لهذه الدعوة لمساعدة الحكومة على حل المسائل العالقة ومن أبرزها قانون النفط والغاز وتعديل قانون اجتثاث البعث.

جاءت هذه الدعوة بعد فشل المجلس في جلسته التي انعقدت صباح السبت في تمرير هذين القانونين اللذين يشكلان محور الاهتمام في المداولات الجارية حاليا في واشنطن بشأن العراق.

وقد تطرق المالكي لهذين القانونين في اجتماع عقده مع السفير الأميركي في بغداد ريان كروكر وميغان أوسيلفان مستشارة الرئيس الأميركي.

وينتظر أن يقدم قائد القوات الأميركية في العراق الجنرال ديفد بتراوس إلى الكونغرس يوم 15 سبتمبر/ أيلول القادم تقريرا عن مدى التقدم المحرز في هذا البلد، ومن شأن عدم تمرير هذه التشريعات المهمة أن يلقي بظلاله على مضمون التقرير.

المصدر : وكالات