متكي يؤكد نية اللقاء الإيراني الأميركي الثاني حول العراق
آخر تحديث: 2007/7/19 الساعة 02:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/7/19 الساعة 02:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/7/5 هـ

متكي يؤكد نية اللقاء الإيراني الأميركي الثاني حول العراق

متكي قال إن مسؤولين أميركيين قدموا طلبا لعقد اللقاء الجديد (الفرنسية)

جدد وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي تأكيده بأن اجتماعا إيرانيا أميركيا ثانيا حول العراق سيعقد قريبا وأن الولايات المتحدة قدمت طلبا بهذه الخصوص.

ونقل التلفزيون الحكومي الإيراني عن متكي اليوم قوله إن مسؤولين أميركيين لم يحددهم قدموا طلبا لعقد جولة مباحثات إيرانية أميركية ثانية حول العراق.

وأكد أن اللقاء الجديد سيعقد على مستوى السفراء كما لقاء مايو/ أيار الماضي الذي جمع السفيرين الإيراني حسن كاظمي قمي والأميركي ريان كروكر بمقر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي.

وكان متكي قد أعلن أمس أن واشنطن ستنظر "بإيجابية" إلى طلب اللقاء مع الأميركيين بعد أن يطلب رسميا من طهران بواسطة السفارة السويسرية التي تتولى رعاية المصالح الأميركية بإيران.

موعد اللقاء
في السياق قال مصدر عراقي فضل عدم الإفصاح عن هويته إن اللقاء بين السفيرين سيعقد السبت المقبل في بغداد.

وكانت الولايات المتحدة وإيران قد أجرتا يوم 28 مايو/ أيار في العاصمة العراقية أول محادثات رسمية بينهما على مستوى رفيع منذ قطع العلاقات الدبلوماسية عام 1980.

واشنطن قالت بعد اللقاء الأول إن إيران لم تتوقف عن تسليح الجماعات العراقية(الفرنسية)
وخصصت هذه المفاو
ضات التي شارك فيها السفيران الأميركي والإيراني حصرا للوضع في العراق.

وحثت الحكومة العراقية الدولتين اللتين تمتلكان تأثيرا كبيرا داخل العراق مرارا على الجلوس معا للتفاهم حول مستقبل هذا البلد.

وقالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس بعد اللقاء الأول إن إيران لم تتراجع عما تسميه واشنطن تورطا إيرانيا في تسليح الجماعات المسلحة في العراق.

وأعربت عن أملها بعقد لقاء أرفع يشمل نظيرها الإيراني متكي، لكن الاثنين اكتفيا بتبادل مزاح ثقيل في مؤتمر حول الوضع الأمني بالعراق عقد في منتجع شرم الشيخ المصري.

وتنفي إيران من جهتها التهم الأميركية لكنها مهتمة بمصير خمسة إيرانيين اعتقلتهم القوات الأميركية في يناير/ كانون الثاني الماضي أثناء غارة على قنصلية إيرانية في شمال العراق.

المصدر : وكالات