اعتقال رئيس حزب سوداني معارض بتهمة التآمر
آخر تحديث: 2007/7/15 الساعة 03:25 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/29 هـ
اغلاق
خبر عاجل :مصادر تركية مطلعة للجزيرة: مدير الطب الشرعي بالأمن السعودي صلاح الطبيقي طلب من زملائه الاستماع للموسيقى أثناء تقطيع جثة خاشقجي
آخر تحديث: 2007/7/15 الساعة 03:25 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/29 هـ

اعتقال رئيس حزب سوداني معارض بتهمة التآمر

 
أكد مصدر رسمي بالسودان السبت اعتقال رئيس حزب الأمة/الإصلاح والتجديد مبارك الفاضل المهدي وثلاثة عشر شخصا آخرين بتهمة "التآمر ضد أمن الدولة".
 
ونقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية عن جهاز الاستخبارات والأمن القومي أن المهدي كان ضمن مجموعة من أربعة عشر شخصا، بينهم عسكريون متقاعدون، اعتقلوا لمشاركتهم في "مخطط يهدف إلى المساس بالأمن وإثارة توترات في العاصمة".
 
وأضاف المصدر أن معظم المعتقلين ينحدرون من وسط البلاد ويتم حاليا التحقيق معهم.
 
وأشارت الوكالة إلى أن الأجهزة الأمنية علمت بما وصفته بالمؤامرة منذ أبريل/نيسان وقررت التدخل السبت "لضمان أمن البلاد"، مؤكدة أن المعتقلين كانوا على اتصال بدول أجنبية.
 
وكان حزب الأمة/الإصلاح والتجديد المعارض قد أعلن في وقت سابق أن قوات الأمن اعتقلت فجر السبت رئيسه مبارك الفاضل وأمينه العام عبد الجليل الباشا من منزليهما في الخرطوم.
 
وأضاف أن الأجهزة الأمنية لم توضح أسباب الاعتقال الذي وصفه بأنه "غير دستوري".
 
وفي سياق متصل أفادت مصادر رسمية بأن من بين العسكريين المعتقلين الجنرال المتقاعد محمد علي حامد الذي شغل في أواخر الثمانينيات منصب مساعد رئيس جهاز الاستخبارات.
 
يذكر أن هذا الحزب انشق عن حزب الأمة القومي المعارض الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق الصادق المهدي (ابن عمه)، وانضم إلى حزب المؤتمر الوطني الحاكم في أوائل 2003.
 
وعين الرئيس السوداني عمر البشير رئيس الحزب مبارك الفاضل مساعدا له قبل أن يقيله عام 2004 ليعود بعد ذلك إلى صفوف المعارضة.
المصدر : وكالات