آلان جونستون كما ظهر في الشريط وهو يرتدي ما قال إنه حزام ناسف (الفرنسية)
ظهر مراسل هيئة الإذاعة البريطانية (BBC) في غزة آلان جونستون في شريط فيديو بث على الإنترنت مرتديا ما قال إنه حزام ناسف ألبسه له خاطفوه وهددوا بتفجيره إذا استخدمت القوة لإطلاق سراحه، في وقت جدد فيه رئيس الوزراء الفلسطيني المقال إسماعيل هنية الدعوة لإطلاق سراحه.

وقال جونستون في الشريط الذي بثته جماعة جيش الإسلام إن وضعه خطير جدا بعد أن هدد خاطفوه بتفجير الحزام الناسف الذي ألبسوه له إذا اقتحم المكان الذي يحتجزونه فيه.

وأضاف أن الخاطفين أبلغوه بأن مفاوضات "مبشرة جدا" انهارت عندما
قررت حركة حماس والحكومة البريطانية "الضغط من أجل التوصل لحل
عسكري لعملية الخطف".

وكان هنية جدد الأحد رفض حماس استمرار احتجاز جونستون في غزة. وقال إن الصحفي مختطف منذ فترة لدى بعض الشبان، مشيرا إلى أن أوفد لهم أكثر من رسول مفاده "إذا كنتم تعتقدون أن هذا يخدم الإسلام أو القضية الفلسطينية فأنتم مخطئون".

وتابع رئيس الوزراء أنه تم تحريك كل القنوات لإنهاء هذه القضية لكن من دون استخدام القوة بناء على طلب البريطانيين.

وخطف جونستون (45 عاما) في غزة في مارس/آذار الماضي فيما كان عائدا إلى منزله بالسيارة، وأعلنت جماعة جيش الإسلام مسؤوليتها عن اختطافه.

المصدر : وكالات