الحكومة الصومالية تدعو لعفو عن أتباع المحاكم الإسلامية
آخر تحديث: 2007/6/17 الساعة 02:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/6/17 الساعة 02:14 (مكة المكرمة) الموافق 1428/6/2 هـ

الحكومة الصومالية تدعو لعفو عن أتباع المحاكم الإسلامية

تفجير القنابل كان قويا لدرجة أعادت لأذهان سكان مقديشو تجدد الأشتباكات (الفرنسية)

اقترحت الحكومة الانتقالية في الصومال أمس السبت العفو عن المليشيات التابعة للمحاكم الإسلامية التي تقاتل من تسميهم المحتلين الإثيوبيين والمتعاونين معهم منذ أشهر، حسب المتحدث باسمها عبدي حاجي غوبدون.
 
وقال غوبدون في مؤتمر صحفي بمقديشو "اجتمعت الحكومة ومدت يدها إلى مليشيات المحاكم الإسلامية السابقة وإلى المليشيات الأخرى المناهضة للحكومة والسياسيين المعارضين".
 
وأضاف أن الحكومة الانتقالية ستفرج عن المسلحين الإسلاميين السابقين المسجونين حاليا، لكنه أشار إلى أن على البرلمان أن يوافق على هذا العفو.

تفجير ذخائر
على صعيد آخر، أفادت قوة السلام الأفريقية في الصومال (أميصوم) أنها فجرت أمس في مقديشو نحو أربعة أطنان من الذخائر والألغام والقنابل اليدوية عثر عليها خلال عمليات مصادرة عديدة في العاصمة.

وذكر خبير مكلف بعملية التفجير في أميصوم أنها "خطوة إلى الأمام لأن الذخائر يمكنها تدمير المجتمع، لذلك ينبغي تفجيرها قبل فوات الأوان".
 
وأضاف أن "هذه الذخائر تشكل جزءا من كمية أكبر عثرنا عليها أخيرا" وأن عملية التفجير ستتواصل خلال الأيام المقبلة.
 
ووضعت الذخائر والألغام والقنابل اليدوية في فجوات لتفجر عبر أسلاك شائكة قرب أحد المعسكرات، متسببة في دوي جعل السكان يعتقدون أن العاصمة تتعرض لهجمات جديدة.
المصدر : الجزيرة + الفرنسية