نيجيرفان البارزاني دعا أنقرة لوقف قصف القرى الكردية الحدودية (الجزيرة نت)
شمال عقراوي-أربيل

رحب مسؤولان كرديان بارزان في أربيل شمالي العراق بتصريحات رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان الأخيرة، التي قال فيها إن بلاده يجب أن تركز جهودها على محاربي المتمردين الأكراد داخل تركيا.

وقال رئيس حكومة كردستان نيجيرفان البارزاني للجزيرة نت "إن أمن تركيا مهم بالنسبة لنا ونرغب في مد جسور الصداقة معها". واعتبر أن العراقيين كما الأتراك يعانون بسبب "الإرهاب".

وأضاف أن حكومته تقدر تصريحات رئيس الوزراء التركي، وعبر مجددا عن موقف حكومته بعدم التدخل في الشؤون الداخلية لتركيا، غير أن المسؤول الكردستاني دعا أنقرة لوقف قصف القرى الكردية الحدودية واصفا ذلك بالعمل غير المشروع.

من جهته أوضح رئيس البرلمان الكردي عدنان المفتي أن تصريحات أردوغان موقف صائب وتصب في الاتجاه الصحيح، مضيفا أن مثل هذه الأصوات يجب أن ترتفع في تركيا مثلما في العراق بما يمكن معه إجراء حوار جاد بين الطرفين.

وكان رئيس الوزراء التركي دعا الثلاثاء إلى التركيز على محاربة المتمردين الأكراد في الداخل لا في شمالي العراق.

على صعيد متصل صرح جميل بايك -القيادي في حزب العمال الكردستاني- بأن حزبه سيبقى ملتزما بوقف إطلاق النار مع تركيا الذي أعلنه في وقت سابق، مطالبا بحل سياسي للمشكلة الكردية في تركيا.

وقال للصحفيين في جبل قنديل شمالي العراق الذي يتخذ منه الحزب معقلا له "لن نقاتل تركيا إلا إذا هوجمنا وحينها سنكون مضطرين للدفاع عن أنفسنا". معبرا عن الاستعداد للتفاوض مع أنقرة لحل النزاع بطريقة سلمية.

المصدر : الجزيرة