مجلس الأمن يتلقى بانتظام تقارير من رئيس لجنة التحقيق الدولية سيرج براميرتس (الفرنسية-أرشيف)

قالت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إن واشنطن قد تسعى إلى فرض إنشاء المحكمة ذات الطابع الدولي لمحاكمة المشتبه في تورطهم باغتيال رئيس الوزراء اللبناني رفيق الحريري.

وأشارت رايس إلى أن ذلك قد يتم بموجب الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة الذي يجعل قرارات مجلس الأمن ملزمة، وأضافت أنه من الضرورة القصوى إنشاء هذه المحكمة "حتى يستطيع لبنان العودة إلى الحياة الطبيعية".

وقالت في تصريحات نقلتها فضائية العربية إن ما وصفته بـ"ديمقراطية لبنان وسيادته" هي مسائل جوهرية بالنسبة للولايات المتحدة ومن أبرز المصالح بالنسبة لها.

واعتبرت الوزيرة الأميركية أن الحكومة اللبنانية برئاسة فؤاد السنيورة يجب أن تحظى بالدعم، قائلة إن اللبنانيين "يمكن أن يعتمدوا على الولايات المتحدة في تحقيق ذلك".

ويعارض بعض أعضاء مجلس الأمن استخدام الفصل السابع لفرض محكمة، وهي خطوة قال حزب الله اللبناني إنها قد تهوي بالبلاد إلى الصراع.

يشار إلى أن إنشاء المحكمة نقطة خلاف بين حكومة السنيورة والأكثرية النيابية من جهة والمعارضة من جهة أخرى، ورفض مؤخرا رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري دعوة المجلس إلى الانعقاد للتصديق على إنشاء المحكمة، فطالبت الأكثرية الأمم المتحدة بالمضي قدما في إجراءاتها بهذا الخصوص.

المصدر : وكالات