الاشتباك وقع بين مقاتلي فتح وتنظيم جند الشام المتمركز بحي التعمير القريب من عين الحلوة (لفرنسية-أرشيف)

قتل شخص وأصيب آخر خلال اشتباك وقع اليوم بين مسلحين من حركة التحرير الفلسطيني (فتح) وجماعة جند الشام الإسلامية في مخيم عين الحلوة للاجئين الفلسطينيين بجنوب لبنان.

وذكر مصدر أمني فلسطيني أن القتيل ينتمي إلى فتح والجريح من جند الشام وأن الاشتباك وقع بعد خلاف شخصي بين المذكورين تطور إلى اشتباك بالأسلحة النارية.

واتسع الخلاف ليشمل أنصار الحركتين في المخيم الذي يقع على بعد 45 كلم جنوب بيروت حيث يسود توتر شديد منذ صباح اليوم.

وأدت عمليات إطلاق النار إلى إغلاق المدارس والمحلات التجارية في المخيم إلا أنها توقفت حسب معلومات مراسلة الجزيرة في صيدا كبرى مدن جنوب لبنان.

وأفادت المعلومات الأولية بأن القتيل يدعى أبو عمر بينما لم تتحدد هوية الجريح المنتمي إلى جند الشام.

وتتمركز الجماعة الأخيرة التي ظهرت عام 2004 في حي التعمير وهو حي غير خاضع للسيطرة الأمنية اللبنانية ويحاذي المخيم الفلسطيني.



المصدر : الجزيرة + الفرنسية