ثلاثة شهداء بجنين وخطة أميركية لإطلاق عملية السلام
آخر تحديث: 2007/5/4 الساعة 22:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/4 الساعة 22:09 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/17 هـ

ثلاثة شهداء بجنين وخطة أميركية لإطلاق عملية السلام

فلسطينيون يرشقون جنود الاحتلال بالحجارة أثناء توغل سابق بجنين (الفرنسية) 

أفاد مراسل الجزيرة في جنين أن ثلاثة من عناصر سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي سقطوا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي غرب جنين بالضفة الغربية.

وقال المراسل إن قوة إسرائيلية خاصة نصبت كمينا للناشطين الثلاثة وأطلقت النار على سيارة كانت تقلهم قرب بلدة سيلة الحارثية، مشيرا إلى أن قوات الاحتلال أغلقت المنطقة ومنعت سيارات الإسعاف من الوصول إليها.

وأضاف المراسل أن حركة الجهاد الإسلامي أكدت استشهاد عناصرها الثلاثة وتوعدت بالرد على هذه العملية.

من جهته قال متحدث باسم جيش الاحتلال إن مسلحين "أطلقوا النار على شرطة حرس الحدود الإسرائيلية أثناء قيامهم بمداهمة بهدف اعتقال مطلوبين فلسطينيين"، وردت القوة على مطلقي النار فأصابت ثلاثة منهم.

خطة أميركية

عريقات أكد أن الحكومة الفلسطينية لم تقبل بعدُ كافة الإجراءات المقترحة بالخطة
(رويترز-أرشيف)
في هذه الأثناء كشف كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات أن الولايات المتحدة سلمت إسرائيل والسلطة الفلسطينية وثيقة تتضمن خطة أمنية لإعادة إطلاق مسيرة السلام، مع الالتزام بموعد نهائي لم يكشف النقاب عنه.

وأوضح عريقات أن "الخطة الأمنية المفصلة تتضمن تخفيف القيود المفروضة على حركة الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة وتحسين الأمن"، مشيرا إلى أنها تشمل مُددا زمنية لتطبيق هذه الإجراءات التي تلبي أيضا الاحتياجات الأمنية لإسرائيل. وأكد أن الحكومة الفلسطينية لم تقبل بعدُ كافة الإجراءات المقترحة في الخطة وأنها ستبحثها مع الأميركيين.

من جهة أخرى قال مسؤول بمكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت إن رئيس الحكومة سيجري مباحثات بشأن هذه الخطة الأسبوع المقبل.

وتفيد نسخة من الوثيقة نشرتها صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن الخطة تقترح خدمة نقل بالحافلات بداية من مطلع يوليو/تموز بمعدل خمس رحلات أسبوعيا لتمكين الفلسطينيين من التنقل بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

كما تنص الخطة المقترحة حسب المصدر على تفكيك حواجز للجيش الإسرائيلي قرب بيت لحم والخليل ونابلس بحلول منتصف الشهر المقبل، وتطالب الفلسطينيين بإعداد خطة مفصلة لمنع إطلاق الصواريخ على إسرائيل انطلاقا من غزة وذلك قبل 21 يونيو/حزيران المقبل.

وذكرت صحيفة هآرتس أن مواعيد تنفيذ مراحل الخطة كانت بين مطلع مايو/أيار الجاري وأغسطس/آب المقبل, مشيرة إلى أن تصاعد الأزمة الداخلية في إسرائيل بشأن حرب لبنان ألغى محادثات "رفيعة المستوى" بهذا الصدد.

ومن المتوقع أن تعود وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس قريبا إلى إسرائيل والمناطق الفلسطينية، إلا أن عريقات قال إن موعد هذه الزيارة لم يتحدد بعد.

منع دخول
وفي تطور آخر أعادت السلطات البلجيكية وزير الشباب والرياضة الفلسطيني باسم نعيم إلى القاهرة بعد أن احتجزته على متن الطائرة في مطار بروكسل أثناء رحلته للمشاركة في مؤتمر يُعقد بمدينة روتردام الهولندية غدا.

"
الوزير باسم نعيم أكد للجزيرة أن الشرطة البلجيكية تعاملت معه بطريقة استفزازية ومنعته من مغادرة الطائرة
"
وقال الوزير نعيم في اتصال هاتفي مع الجزيرة إن الشرطة البلجيكية تعاملت معه بطريقة استفزازية ومنعته من مغادرة الطائرة.

وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية البلجيكية بول فان تيغشلت أن اعتراض الوزير الفلسطيني في مطار بروكسل تم استجابة لطلب من السلطات الهولندية، مشيرا إلى أن هذه السلطات تقول إن تأشيرة الدخول أعطيت له خطأ وتم إلغاؤها.

المصدر :