مقتل 15 في قصف الجيش محطة وقود شمالي اليمن
آخر تحديث: 2007/5/31 الساعة 17:22 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/31 الساعة 17:22 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/15 هـ

مقتل 15 في قصف الجيش محطة وقود شمالي اليمن

الجيش اليمني تكبد خسائر بشرية خلال المواجهات مع المتمردين الحوثيين (الفرنسية-أرشيف)

لقي 15 شخصا مصرعهم وأصيب 35 آخرون في قصف صاروخي للجيش اليمني على محطة وقود بمحافظة صعدة التي تشهد تمردا للحوثيين شمالي اليمن.

وقالت مصادر قبلية إن القصف تسبب في إحراق محطة البنزين وإتلاف العديد من السيارات والمنازل المجاورة.

كما أفاد مصدر عسكري بأن السلطات الأمنية تلقت معلومات عن مهاجمة مجموعة مسلحة تابعة للحوثي بعض المحال التجارية في سوق المدينة بغرض السيطرة على محطة البنزين للتزود بالوقود منها.

وأضاف أن قوات الأمن سارعت إلى مهاجمة محطة البنزين وقصفها حتى لا يتمكن المتمردون من السيطرة عليها.
 
وكان الشهر الجاري شهد تجددا للاشتباكات بين الجانبين أوقعت نحو 40 قتيلا في صفوف الجيش ورجال القبائل, في حين قتل 20 متمردا وأسر 15 آخرون حسب مصادر محلية بالمحافظة.
 

وفي وقت سابق أطلق الرئيس اليمني علي عبد الله صالح سراح أكثر من 600 من أتباع الحوثي في إطار عفو عام, لكنه عاد وأمر الجيش بقمع المتمردين مجددا بعد اتهامه لهم بالسعي لعودة حكم الأئمة الذي كان سائدا قبل ثورة سبتمبر/أيلول 1962.


وحسب إحصاءات رسمية فإن القتال بين المتمردين والجيش اليمني أسفر عن مصرع قرابة 1800 قتيل في صفوف القوات الحكومية, كما قتل المئات من عناصر التمرد.
المصدر : وكالات