تفاهم بين أسر الأطفال الليبيين وبلير بشأن الممرضات البلغاريات
آخر تحديث: 2007/5/31 الساعة 17:22 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/31 الساعة 17:22 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/15 هـ

تفاهم بين أسر الأطفال الليبيين وبلير بشأن الممرضات البلغاريات

زيارة بلير فتحت الباب لإنهاء أزمة الممرضات البلغاريات
(الفرنسية-أرشيف)

أعلن متحدث باسم أسر الأطفال الليبيين المصابين بالإيدز الخميس عن تفاهم بين ممثلين عن الأسر ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير لإنهاء أزمة الممرضات البلغاريات والطبيب الفلسطيني المحكوم عليهم بالإعدام في ليبيا.
 
وقال إدريس لاغا في تصريح صحفي لقد تم التفاهم بين ممثلين عن الأسر وبلير بشأن إتمام تسوية بين أولياء الضحايا والمجتمع الدولي ترضي جميع الأطراف وتنهي الأزمة القائمة قبل نهاية رئاسة ألمانيا للاتحاد الأوروبي يوم 21 يونيو/حزيران القادم.
 
وكان وفد من أسر الأطفال المصابين بالإيدز التقى الثلاثاء بلير خلال زيارته لليبيا.
 
وأضاف لاغا "لقد تحدثنا مع بلير أثناء زيارته إلى ليبيا في مدينة سرت وقلنا إن الوقت لم يعد يعمل لصالح كل الأطراف وخاصة الأطفال الليبيين من الناحية الطبية، وبالتالي فإن الوصول إلى تسوية سيضمن حياة الممرضات البلغاريات ولكننا نريد ضمانات من المجتمع الدولي لحياة أطفالنا أيضا".
 
وقال إن بلير دعا إلى التعاون بإيجابية مع المجتمع الدولي لنصل إلى حل قبل 21 يونيو/حزيران القادم، وهو الموعد الذي تم تحديده في اجتماع بروكسل تحت رعاية مؤسسة القذافي للتنمية.
 
وكانت مؤسسة القذافي للتنمية التي يترأسها سيف الإسلام نجل الزعيم الليبي معمر القذافي، أعلنت الأسبوع الماضي عن "بوادر انفراج قريب" لحل الأزمة المتعلقة بقضية الممرضات البلغاريات والطبيب الفلسطيني.
 
وأوضحت أن ذلك جاء بعد اجتماعات عقدت في بروكسل في العاشر من مايو/أيار بين ممثلين أوروبيين وأميركيين وممثلين عن أسر الأطفال.
 
وحكم على الممرضات والطبيب بالإعدام في مايو/أيار 2004 وتمت المصادقة على الحكم في ديسمبر/كانون الأول 2006 لإدانتهم بنقل فيروس الإيدز إلى 438 طفلا ليبيا في مستشفى بنغازي، توفي 56 منهم.
 
ومن المقرر أن تنظر المحكمة العليا الليبية في القضية للمرة الأخيرة، في محاكمة جديدة بعد استئناف الممرضات والطبيب المسجونين في ليبيا منذ فبراير/شباط 1999 حكم الإعدام للمرة الثانية.
المصدر : الفرنسية