قتيلان بتفجير استهدف موكب مسؤولين حكوميين بمقديشو
آخر تحديث: 2007/5/26 الساعة 15:06 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/26 الساعة 15:06 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/8 هـ

قتيلان بتفجير استهدف موكب مسؤولين حكوميين بمقديشو

محمد عمر حبيب (يسار) سارع لاتهام المحاكم بالمسؤولية عن الانفجارين(الفرنسية-أرشيف)

نجا اثنان من معاوني رئيس بلدية مقديشو من تفجير استهدف موكبهما شمال العاصمة الصومالية، ولكنه أدى إلى مصرع اثنين من المارة وجرح أربعة من أفراد الحراسة الخاصة بهما.

وذكر مسؤولون بالحكومة المؤقتة أن عبوة كانت مزروعة في كومة قمامة انفجرت اليوم لدى قيام عبدي فتاح إبراهيم شاوي نائب رئيس البلدية وعضو المجلس البلدي محمد داغه تور بجولة روتينية.

وقال شاوي إن ماسح أحذية في الـ15من عمره قتل بالانفجار الذي وقع أثناء مرور الموكب المكون من ست سيارات وأصيب كذلك أربعة من أفراد الحراسة, في حين أشار شهود إلى مقتل شخصين بالانفجار.

"
الحكومة الصومالية المؤقتة قالت إن عبوة كانت مزروعة في كومة قمامة انفجرت لدى قيام نائب رئيس بلدية مقديشو وعضو بالمجلس البلدي بجولة روتينية
"
وذكر عضو في المجلس البلدي طلب عدم كشف هويته أن القنبلة أصابت سيارة في الموكب.

وأشاع الانفجار حالة من الفزع بأوساط المارة الذين سارعوا بالفرار خوفا من اعتقالهم على يد رجال الحكومة المؤقتة.

وذكر صاحب متجر قريب من موقع الانفجار أنه شاهد بعد الانفجار عملية سحب جنديين من عربة احترق نصفها، مضيفا أن قوات الحكومة كانت تطلق نيرانها بكل الاتجاهات.

من جهة أخرى قال شهود إن أربعة أشخاص بينهم فتاة جرحوا في هجوم بالقنبلة في حي حورية شمال مقديشو ليل الجمعة السبت.

واستهدف الهجوم منزل مسؤول محلي مكلف بالإشراف على تدمير المساكن غير المشروعة، حسب معلومات الشهود. وأضاف المصدر أن "المسؤول لم يكن في المنزل وأصيبت فتاة بجروح".

اتهامات حبيب
واتهم رئيس بلدية مقديشو محمد عمر حبيب مقاتلي المحاكم الإسلامية بالوقوف وراء هذه الأعمال، وتوعد بمعاقبة المسؤولين عنها.

يُذكر أن المحاكم الإسلامية كثفت هجماتها على قوات الحكومة الانتقالية بالعاصمة منذ نجاح الأخيرة بالعودة إلى مقديشو بعد هزيمة المحاكم على يد القوات الإثيوبية الداعمة للانتقالية.

المصدر : وكالات