أميركا تحذر من القرصنة على السواحل الصومالية
آخر تحديث: 2007/5/22 الساعة 06:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/5 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/22 الساعة 06:00 (مكة المكرمة) الموافق 1428/5/5 هـ

أميركا تحذر من القرصنة على السواحل الصومالية

الأمم المتحدة دعت إلى عمل دولي ضد القرصنة (الجزيرة نت)

وجهت البحرية الأميركية نداء للسفن التجارية بالابتعاد عن الساحل الصومالي بعد سلسلة من الهجمات استهدفت سفنا باستخدام المدافع الآلية والقذائف الصاروخية.
 
وحث التحذير الصادر عن مكتب الاتصال الملاحي التابع للبحرية الأميركية في البحرين جميع السفن التجارية على البقاء على بعد 200 ميل بحري على الأقل من الساحل الشرقي للصومال.
 
واعتبر المكتب أنه "رغم وجود قوات تابعة للتحالف في المنطقة فإنه لا يمكنها تأمين الحماية في كل مكان ومراقبة كل سفينة تمر أمام سواحل الصومال" مناشدا السفن التجارية إبلاغ قوات التحالف عن أي نشاطات مشبوهة على الفور.
 
وقدم مكتب الملاحة الدولي أمس تفاصيل حادثين وقعا في الأسبوع الماضي على بعد حوالي 200 ميل بحري عن ساحل الصومال، مما مثل تصعيدا خطيرا في نمط الهجمات لأنها أصبحت تهدد ممرات التجارة الدولية.


 
تصاعد الهجمات
وأفادت إحصائيات لمكتب الملاحة الدولي في لندن أن 10 هجمات وقعت العام الحالي أمام ساحل الصومال، وكانت خمس منها في شهر مايو/أيار الحالي وثلاث في أبريل/نيسان الماضي وهو ما يوضح الاتجاه نحو التصاعد.
 
وكانت سفينة جنوب أفريقية متهجة إلى دبي قد تعرضت مؤخرا لإطلاق قذائف صاروخية. وفي هجوم ثان استولى مسلحون على سفينتين من كوريا الجنوبية واحتجزوا العشرات من طاقمهما كرهائن، ولا يزالون محتجزين حتى الآن.
 
وقد دعت الأمم المتحدة يوم الأحد إلى عمل دولي ضد ما أسمته "طاعون القرصنة" أمام ساحل الصومال قائلة إنه يهدد بقطع الإمدادات الحيوية للمعونات عن مليون شخص.
 
يذكر أن القرصنة البحرية تصاعدت على الساحل الصومالي منذ الإطاحة في يناير/كانون الثاني بـالمحاكم الإسلامية التي سيطرت على جنوب الصومال طوال النصف الثاني من عام 2006.
المصدر : الجزيرة + رويترز