عاكف يندد بالقضاء العسكري وينفي الحوار مع واشنطن
آخر تحديث: 2007/5/15 الساعة 19:23 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/15 الساعة 19:23 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/28 هـ

عاكف يندد بالقضاء العسكري وينفي الحوار مع واشنطن

عاكف نفي أي حوار مع الإدارة الأميركية (الجزيرة)

ندد المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين في مصر محمد مهدي عاكف بإحالة عناصر وقيادات الجماعة إلى المحاكم العسكرية, معتبرا أن "النظام يريد بلا عقل أو منطق أن يظل الإخوان تحت هذا السيف بلا قانون".

واعتبر عاكف في مقابلة مع الجزيرة أن الأمور بهذه الطريقة تسير في "طريق مسدود حتى يعود النظام إلى وعيه ورشده". وأضاف "هذا الضغط, وهذا الإجرام ليس على الإخوان وحدهم ولكن على كل الشعب".

وقال عاكف إن الشعب المصري يحب الإخوان المسلمين ويكره النظام الاستبدادي, مشيرا إلى أن نتائج الانتخابات البرلمانية الأخيرة التي فاز مرشحو الجماعة فيها بـ88 مقعدا، دليل ساطع على ذلك.

كما نفي مرشد الإخوان أن يكون الخلاف حول توريث الحكم لنجل الرئيس حسني مبارك هو سبب المواجهة الحالية, وقال إن جمال مبارك المعني بالقضية "نفى مرارا هذا الأمر".

وفي هذا الصدد اعتبر عاكف أن سبب الحملة الحالية "يرجع إلى ضغوط أميركية وصهيونية نتيجة لموقف الإخوان الداعم للمقاومة اللبنانية ولحركة حماس".

وحول الاتصالات مع الولايات المتحدة, نفى مرشد الإخوان وجود أي حوار مع الإدارة الأميركية, مشيرا إلى أن الاتصالات الحالية "تتم مع الشعب الأميركي من خلال الجامعات ومراكز الدراسات".

كما عبر المرشد عن رفضه لأي حوار بعيدا عن مؤسسات الدولة الرسمية, وقال إن ذلك يجب أن يتم من خلال الخارجية المصرية.

وفيما يتعلق برغبة الجماعة في تشكيل حزب سياسي, أعلن عاكف أن الأمر يتعلق بطرح أفكار وبرنامج حزب أمام الرأي العام لمناقشتها, مشيرا إلى أنه "لا يمكن تأسيس حزب إلا عندما يحترم الدستور ويكون لكل مواطن الحق في ذلك". وأضاف " لا يمكن التقدم بأوراق تأسيس الحزب إلى لجنة الأحزاب المشكوك في شرعيتها ودستوريتها".     
المصدر : الجزيرة