القاعدة تنصح الأميركيين بعدم البحث عن مخطوفي المحمودية
آخر تحديث: 2007/5/15 الساعة 09:51 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/15 الساعة 09:51 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/28 هـ

القاعدة تنصح الأميركيين بعدم البحث عن مخطوفي المحمودية

تواصل العنف في العراق رغم محاولات الحكومة وضع حد له (الفرنسية)

نصح ما يعرف بدولة العراق الإسلامية القوات الأميركية بعدم توسيع دائرة البحث عن ثلاثة جنود أميركيين أسرهم مقاتلوها يوم السبت جنوب بغداد.

وخاطب التنظيم المقرب من القاعدة في بيان نشر أمس على الإنترنت القوات الأميركية قائلا "جنودكم في أيدينا، إذا رغبتم في الحفاظ على سلامتهم لا تبحثوا عنهم".

وكان مسلحون عراقيون قد هاجموا دورية أميركية في المحمودية (32 كلم جنوب بغداد) وقتلوا أربعة جنود أميركيين ومترجما عراقيا كان برفقتهم وأسروا ثلاثة آخرين.

واعترف المتحدث باسم الجيش الأميركي بالعراق الفريق وليم كالدويل أمس بأن تنظيم القاعدة أو جماعة متحالفة معه تحتجز الجنود الثلاثة.

وشنت القوات الأميركية حملة تفتيش عن أسراها الثلاثة بمساعدة الجيش العراقي يشارك فيها حسب المتحدث العسكري الأميركي العميد كريستوفر غارفر أربعة آلاف جندي.

وقال بيان دولة العراق الإسلامية إن هجوم المحمودية هو انتقام لعملية اغتصاب الفتاة العراقية عبير الجنابي وقتلها مع أسرتها في تلك المدينة من قبل جنود أميركيين العام الماضي.

أربعة آلاف جندي أميركي منخرطون في البحث عن الأسرى الثلاثة بمحيط المحمودية(الفرنسية)
انتقادات كيسي
في غضون ذلك وجه القائد السابق للقوات الأميركية بالعراق الجنرال جورج كيسي انتقادا ضمنيا لخطط خلفه الجنرال وليم بتراوس محذرا من أنها قد تؤدي إلى مقتل وأسر مزيد من الجنود.

وقال كيسي خلال لقاء في قاعدة فورت ريلي بولاية كانساس إن إستراتيجية إرسال الجنود إلى الخطوط الأمامية والتماس مع المدنيين العراقيين تؤدي "إلى احتمال التعرض للهجوم بصورة أكبر".

يأتي ذلك متزامنا مع إعلان الجيش الأميركي أمس عن مقتل خمسة من جنوده في هجمات منفصلة في بغداد ومحيطها ووفاة سادس في ما وصف بعملية "غير قتالية".

وقتل جنديان كانا يقومان بدورية راجلة ببغداد بنيران مسلحين بينما قتل ثالث بانفجار عبوة بمركبته شمال المدينة. كما قتل جندي رابع وأصيب ثلاثة بانفجار عبوة جنوب بغداد في حين لقي جندي خامس مصرعه بمحافظة الأنبار.

وبذلك يرتفع إلى 3399 عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ غزوه في مارس/آذار 2003.

وفي البصرة قتل جندي دانماركي وجرح خمسة آخرون في كمينين قرب البصرة جنوب العراق. وقالت قيادة القوات البرية الدانماركية إن جنديا قتل وأصيب اثنان من رفاقه خلال تبادل إطلاق نار مع مسلحين شمال مدينة حارثة مضيفة أن الهجوم وقع على مقربة من موقع انفجار عبوة قرب مدرعة مما أدى إلى جرح جنديين.

تصويت جديد
سياسيا توقع زعيم الغالبية الديمقراطية في الكونغرس الأميركي هاري ريد أن يتم التصويت خلال الأسبوع الجاري على نص جديد يتضمن منح تمويل جزئي للعمليات العسكرية الأميركية في العراق يكون بديلا عن النص الذي استخدم الرئيس جورج بوش الفيتو ضده.

اليابان سحبت قواتها البرية ومددت عمل أسطولها للنقل العسكري(الفرنسية-أرشيف)
وأوضح ريد أن مجلس الشيوخ سيضع اللمسات الأخيرة على هذا النص بعد أن يدخل فيه مشروع قانون أقره مجلس النواب الأسبوع الماضي.

ويتضمن هذا المشروع الإفراج فقط عن 43 مليار دولار من أصل نحو مائة مليار يطالب بها البنتاغون لباقي السنة المالية (حتى سبتمبر/أيلول) تم إقراره الخميس الماضي بأكثرية 221 صوتا ضد 205 في مجلس النواب.

وفي طوكيو صادق مجلس النواب الياباني اليوم بأغلبية أصوات أعضائه على مشروع قانون ينص على تمديد عمل أسطول النقل الجوي العسكري الياباني في العراق بعامين جديدين.

ومعلوم أن اليابان التي كانت قد دعمت غزو العراق أرسلت قوة برية اقتصرت مهمتها على الدعم الإنساني تمركزت في السماوة وسط العراق قبل أن تقوم بسحبها في يونيو/حزيران الماضي.

المصدر : وكالات