انتحاري يقود سيارة مفخخة أوقع أربعة جرحى من الجيش العراقي قرب الموصل (الفرنسية-أرشيف)

- أعلن الجيش الأميركي أن جنديا من مشاة البحرية لقي مصرعه خلال عملية قتالية في محافظة الأنبار غرب العراق.

- قال مصدر بالجيش العراقي اليوم إن هجوما انتحاريا بسيارة مفخخة استهدف مقرا له في منطقة فليفل (شمال الموصل) مما أدى إلى إصابة أربعة جنود بجروح.

- وفي الموصل أيضا قتل شخصان جراء انفجار عبوة ناسفة قرب سيارتهما بمنطقة العياضية (60 كلم غرب) حسبما أفاد ضابط بالشرطة. كما عثرت الشرطة على تسع جثث مجهولة قتل أصحابها بالرصاص بمناطق متفرقة من المدينة.

- وفي الإسكندرية (60 كلم جنوب العاصمة) أعلن مصدر بالشرطة "مقتل جندي عراقي وإصابة أربعة أشخاص بينهم جنديان بجروح إثر هجوم نفذه مسلحون على نقطة تفتيش تابعة للجيش".



- أعلن الجيش الأميركي أنه اعتقل عشرة أشخاص خلال غارات شنها على أفراد ينتمون إلى جماعة أنصار السنة وتنظيم القاعدة بمدن الموصل والفلوجة والتاجي شمال بغداد.

- ذكرت الشرطة العراقية أن تبادلا لإطلاق النار مع مسلحين على نقطة تفتيش قرب تكريت (175 كلم شمال بغداد) أدى لمقتل رجل شرطة ومدني وجرح سيدة.

- قالت الشرطة إن مسلحين مجهولين اختطفوا ثلاثة مدنيين قرب الإسحاقي (100 كلم شمال بغداد) على حاجز وهمي أقاموه قرب المدينة.

- وفي الحويجة (70 كلم شمال غرب العاصمة) قتل وأصيب اثنان آخران جراء انفجار عبوة ناسفة قرب دورية للشرطة.

المصدر : وكالات