تشيني يسعى لتأييد عربي للسياسة الأميركية بالعراق (رويترز)

أجرى ديك تشيني نائب الرئيس الأميركي محادثات في القاهرة مع الرئيس المصري حسني مبارك في إطار جولة بالمنطقة تركز على الملفين العراقي والإيراني.

ويجري تشيني أيضا محادثات مع وزير الدفاع المصري المشير محمد حسين طنطاوي.

وكان تشيني قد أجرى محادثات أمس في تبوك شمال السعودية مع الملك عبد الله بن عبد العزيز وولي العهد السعودي الأمير سلطان وقضى الليلة الماضية في العقبة بالأردن.

وتهدف جولة تشيني لحشد التأييد خاصة من الدول التي تعرف بالرباعية العربية (الإمارات والسعودية والأردن ومصر) للسياسة الأميركية في العراق وجهود واشنطن للحد من النفوذ الإيراني في المنطقة.

وتسعى واشنطن أيضا لتأييد عربي للحكومة العراقية برئاسة نوري المالكي، وكان مؤتمر شرم الشيخ الدولي بشأن العراق مطلع الشهر الجاري مناسبة لمناقشة موسعة بشأن هذا الملف.

وقالت متحدثة باسم نائب الرئيس الأميركي إن محادثاته في السعودية كانت جيدة وتناولت بشكل موسع القضايا الإقليمية، وأضافت أن الزيارة أكدت عمق علاقات الصداقة بين البلدين.

وكان ملك السعودية وصف الوجود العسكري الأميركي في العراق بأنه "احتلال أجنبي غير مشروع"، وذلك في كلمة افتتاح القمة العربية بالرياض نهاية مارس/آذار الماضي. كما ترددت أنباء عن رفض ملك السعودية استقبال رئيس الوزراء العراقي خلال جولة عربية قام بها الأخير نهاية الشهر الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات