طلبة الاتجاه الإسلامي نفذوا اعتصاما احتجاجا على تعيين الإدارة نصف مجلس الطلبة (الجزيرة نت)


محمد النجار-عمان

نفذ الطلبة المنتمون للاتجاه الإسلامي في الجامعة الأردنية قرارهم بمقاطعة انتخابات مجلس طلبة الجامعة التي تجري اليوم احتجاجا على إصرار إدارة الجامعة على تعيين نصف أعضاء مجلس الطلبة، إضافة للرئيس، خلافا لما يحدث في بقية الجامعات الأردنية.

وكان طلبة الاتجاه الإسلامي قد نفذوا اعتصاما أمس احتجاجا على قرار الإدارة، رفع المشاركون فيه لافتات ترفض التعيين و"مصادرة الرأي الحقيقي للطلبة"، كما رفعوا أقوالا للملك الأردني عبد الله الثاني يدعو فيها إلى إشراك الشباب في العملية الديمقراطية، بينما حملت طالبات عبارات ورسومات تنتقد نظام التعيين وتسخر منه.

وقال الطالب الناشط في الاتجاه الإسلامي بالجامعة الأردنية فادي سنجقية للجزيرة نت إن الاتجاه الإسلامي وقوى قومية ويسارية قررت مقاطعة الانتخابات التي "تفرض الوصاية على التمثيل الحقيقي للطلبة".

ويبلغ عدد أعضاء مجلس طلبة الجامعة 80 عضوا، يسمح للطلبة باختيار نصفهم بينما يسمح لرئيس الجامعة بتعيين النصف الآخر إضافة لاختيار رئيس للمجلس.

الطلبة اعتبروا التعيين عدم ثقة في قدرتهم على الاختيار (الجزيرة نت)
وحسب المسؤولين في الجامعة الأردنية فإن نظام التعيين معمول به في جامعات أميركية وغربية ولا يقتصر على الجامعة الأردنية فقط.

وقال عميد شؤون الطلبة في الجامعة الدكتور خالد الرواجفة في تصريحات صحفية إن نظام التعيين معمول به في جامعات بالولايات المتحدة ولا يتناقض مع مبادئ الديمقراطية وإنما يضمن تمثيل مكونات الجسم الطلابي كافة، مشيرا إلى أنه يضمن تمثيلا أفضل للإناث في المجلس خصوصا أنهن يشكلن 60% من طلبة الجامعة، كما قال.

لكن سنجقية اعتبر تعيين نصف أعضاء مجلس الطلبة "إهانة لطلبة الجامعة، واعتبارا لهم قاصرين لا يفهمون مصلحتهم".

وكان 23 نائبا قد رفعوا مذكرة إلى الحكومة قبل أيام طالبوا فيها بإلغاء نظام التعيين بمجلس طلبة الجامعة، دون أن يلقى طلبهم ردا من الحكومة.

وكان لافتا للإعلاميين غياب الشعارات السياسية عن دعايات الطلبة المرشحين للانتخابات، حيث ركزت شعارات المرشحين على القضايا الأكاديمية وضرورة احترام أنظمة وتعليمات الجامعة، وإنهاء ظاهرة العنف في الجامعات.

المصدر : الجزيرة