مجلس الأمن يدعو المغرب والبوليساريو لمفاوضات مباشرة
آخر تحديث: 2007/5/1 الساعة 07:04 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/5/1 الساعة 07:04 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/14 هـ

مجلس الأمن يدعو المغرب والبوليساريو لمفاوضات مباشرة

موافقة المغرب والبوليساريو قد تفتح الباب لحل سياسي بالصحراء الغربية (رويترز-أرشيف)

أصدر مجلس الأمن الدولي قرارا دعا فيه المغرب وجبهة تحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) إلى الدخول في مفاوضات مباشرة وغير مشروطة من أجل التوصل إلى حل سياسي للنزاع بين الطرفين حول الصحراء الغربية.

وجاء في القرار الذي أقر بالإجماع أن مجلس الأمن "يدعو الأطراف إلى الدخول في مفاوضات من دون شروط مسبقة وبحسن نية مع الأخذ بعين الاعتبار أحداث الأشهر الماضية للتوصل إلى حل سياسي عادل ودائم ومقبول من الطرفين يتيح ضمان تقرير المصير لشعب الصحراء الغربية".

وطلب القرار من الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون "تنظيم هذه المفاوضات تحت إشرافه ودعا الدول الأعضاء إلى تقديم مساعداتها" لإنجاحها. وأفاد مراسل الجزيرة في نيويورك أن المجلس طلب أيضا من بان أن يقدم تقريرا حول تطورات الملف نهاية يونيو/حزيران المقبل.

كما جدد القرار مهمة بعثة الأمم المتحدة المكلفة بمراقبة وقف إطلاق النار في إقليم الصحراء الغربية الذي ضمه المغرب عام 1975 بعد انسحاب الاستعمار الإسباني، وتطالب البوليساريو باستقلاله.

مبادرتان وتوصية
وجاء القرار الأممي الجديد بعد أسابيع من تقديم المغرب مبادرة من أجل التفاوض بشأن منح الصحراء الغربية حكما ذاتيا موسعا في إطار السيادة المغربية. وقد رفضت البوليساريو تلك المبادرة، وتقدمت بمقترح مضاد يؤكد ضرورة استفتاء سكان الإقليم بين ثلاثة خيارات هي الاندماج بالمغرب أو الاستقلال عنه أو قبول الحكم الذاتي.

وقد أثنى أعضاء مجلس الأمن على المبادرة المغربية التي لقيت استحسانا دوليا واسعا، واكتفوا بتسجيل المقترح المضاد الذي تقدمت به البوليساريو في آخر لحظة.

وقد أشاد المغرب بقرار مجلس الامن واعتبره تتويجا لجهوده إثر تقديم مبادرة الحكم الذاتي. كما أعربت البوليساريو عن ارتياحها للقرار رغم أنها وصفته بغير المتوازن. وأعربت الجزائر بدورها عن ارتياحها إثر صدور قرار  مجلس الأمن.

وكان متوقعا أن يصدر مجلس الأمن قراره الجمعة الماضية لكن خلافات حول صياغة القرار دفعت إلى تأجيل التصويت عليه إلى اليوم. وكان الخلاف منصبا حول كيفية الإشارة إلى مقترح الرباط ومبادرة البوليساريو.

وقد أوصى الأمين العام الأممي منتصف الشهر الجاري في تقرير إلى مجلس الأمن المغرب والبوليساريو بـ "دخول مفاوضات دون شروط مسبقة لتحقيق حل سياسي مقبول للطرفين عادل ودائم ينص على تقرير مصير شعب الصحراء الغربية".

المصدر : الجزيرة + وكالات