معارك بالديوانية ومؤتمر العراق يعقد بمصر الشهر المقبل
آخر تحديث: 2007/4/7 الساعة 16:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/20 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/7 الساعة 16:16 (مكة المكرمة) الموافق 1428/3/20 هـ

معارك بالديوانية ومؤتمر العراق يعقد بمصر الشهر المقبل

حظر تجول وحملات دهم مستمرة في الديوانية (رويترز)

شن الطيران الحربي الأميركي غارات على مدينة الديوانية جنوب بغداد حيث استمرت لليوم الثاني على التوالي الاشتباكات العنيفة بين القوات الأميركية والعراقية من جهة وجيش المهدي من جهة أخرى.

وذكرت مصادر أمنية وطبية عراقية أن مدنيا عراقيا قتل وأصيب خمسة آخرون عندما قصفت دبابة منزلهم في المدينة. وقال مصدر في قيادة الفرقة الثامنة للجيش العراقي إن الاشتباكات تتركز في شارع سالم شمالي الديوانية وحيي النهضة والوحدة جنوبي المدينة.

وواصلت القوات العراقية حملات الدهم في الديوانية الخاضعة لحظر التجول وأغلقت جميع مداخلها، وألقت الطائرات الأميركية منشورات تأمر أفراد الشرطة العراقية في الديوانية بعدم مغادرة منازلهم حتى إشعار آخر، وقالت المنشورات إن أي شرطي يحمل سلاحا خارج منزله سيتم التعامل معه كهدف. وأرجع مصدر أمني عراقي هذه الإجراءات إلى ما وصفه بالاختراق الكبير لصفوف الشرطة في المدينة من جانب "المليشيات".

وذكر بيان للجيش الأميركي أن جنوده يشاركون فيما وصفها بعملية لفرض القانون تشمل كافة أقضية ونواحي محافظة القادسية بالاتفاق مع السلطات المحلية. وأضاف البيان أن القوات بدأت أمس الجمعة عملية "النسر الأسود" ردا على ما وصفها بتهديدات من قبل جيش المهدي. واتهمت الشرطة العراقية جيش المهدي بالتورط في قتل العشرات من سكان الديوانية خلال الأسابيع الماضية.

وذكر الجيش الأميركي أن اشتباكات أمس أدت إلى مقتل ثلاثة مسلحين وجرح ستة آخرين واعتقال 27.

القوات الأميركية والعراقية وسعت حملاتها ببغداد وضواحيها(الفرنسية)
خسائر أميركية
في هذه الأثناء أعلن الجيش الأميركي مقتل اثنين من جنوده وجرح سبعة آخرين في تفجيرين منفصلين أمس بالعاصمة العراقية ليرتفع عدد القتلى من الجنود الأميركيين إلى 17 منذ الأحد الماضي.

وارتفع بذلك عدد العسكريين الأميركيين الذين قتلوا في العراق منذ الغزو قبل أربع سنوات إلى 3265 ، وإذا استمر معدل القتلى من الجنود الأميركيين بوضعه منذ بداية الشهر الجاري فقد يصل بنهابة الشهر إلى 120 ما سيجعله أعلى معدل منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2004 وذلك رغم تنفيذ خطة بغداد الأمنية منذ فبراير/شباط الماضي.

وأكد الجيش الأميركي اعتقال 14 مسلحا إثر اكتشاف مخبأ للأسلحة في عملية بحي اليرموك غربي بغداد.

في هجمات أخرى متفرقة قتل أربعة أشخاص في انفجار سيارة مفخخة عند حاجز تفتيش استهدف الجيش العراقي بسامراء. وقالت الشرطة العراقية إن مسلحين خطفوا عشرة أفراد كانوا مسافرين في سيارة قرب حمرين الواقعة على بعد مئة كيلومتر جنوب كركوك ولم تتضح على الفور هوية الضحايا والدافع وراء الخطف.

كما أعلنت الشرطة العثور على 11 جثة في شتى أنحاء بغداد خلال الأربع والعشرين ساعة المنصرمة، وقتل مسلحون جنديا عراقيا وأصابوا ستة آخرين عندما هاجموا قاعدة تابعة للجيش العراقي قرب الصويرة جنوب بغداد مساء أمس.

هوشيار زيباري قال إن المحادثات ستتابع مقررات مؤتمر بغداد(الفرنسية-أرشيف)
مؤتمر دولي
سياسيا أعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن المؤتمر الوزاري بشأن العراق سيعقد في شرم الشيخ بمصر في الثالث من مايو/آيار المقبل ويستمر يومين، وقال زيباري في مؤتمر صحفي ببغداد إن الحكومة العراقية اتفقت مع مصر والأمم المتحدة على عقد المؤتمر حيث سيتم التوقيع على وثيقة العهد الدولي في إشارة إلى مؤتمر اقتصادي دولي لمساعدة العراق عقد في مارس/آذارالماضي في الأمم المتحدة.

وقال إن الاجتماعين -المؤتمر الوزاري والاجتماع الدولي بشأن الاقتصاد- سيكونان متزامنين لكن كل اجتماع سيعقد بصورة مستقلة.

وستدعى إلى مؤتمر شرم الشيخ الدول المجاورة للعراق إضافة إلى مصر والبحرين ومنظمة المؤتمر الإسلامي والأمم المتحدة والدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن ومجموعة الثماني الصناعية. وأضح زيباري أن المؤتمر يهدف إلى تخفيف حدة التوترات الإقليمية وتشجيع حوار بين الأطراف الدولية ودول الجوار.

وأضاف أنه ستتم أيضا متابعة مقرارات مؤتمر بغداد الذي عقد على مستوى أقل في العاشر من الشهر الماضي وحضرته الدول الخمس الكبرى والقوى الإقليمية خصوصا إيران وسوريا والسعودية ومصر وتركيا.

المصدر : وكالات