قصف ودهم ببغداد ودعوات للانسحاب من حكومة المالكي
آخر تحديث: 2007/4/30 الساعة 08:24 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/4/30 الساعة 08:24 (مكة المكرمة) الموافق 1428/4/12 هـ

قصف ودهم ببغداد ودعوات للانسحاب من حكومة المالكي

قوات أميركية تطارد مسلحين ببغداد (الفرنسية-أرشيف)

قتل سبعة أشخاص وأصيب 16 آخرون بينهم خمس طالبات جامعيات في هجمات وعمليات مسلحة متفرقة بالعراق، في وقت شهدت فيه العاصمة عمليات قصف ودهم نفذتها قوات أميركية وعراقية.

فقد لقي ثلاثة من عمال التنظيف مصرعهم عندما فتح مجهولون النار عليهم في شارع المغرب بمنطقة الأعظمية شمال بغداد. كما لقي شخصان حتفهما وأصيب سبعة آخرون في انفجار عبوة ناسفة استهدفت حافلة تقل موظفين في منطقة الزعفرانية جنوب العاصمة.

وفي الكوت قتل ضابط شرطة وأصيب اثنان آخران بجراح في هجوم استهدف دوريتهم في حي الداموك شمال شرق المدينة. أما في بعقوبة فلقيت طالبة جامعية حتفها وأصيبت خمس إثر تعرض الحافلة التي تقلهن لهجوم مسلح شمال المدينة.

التفجيرات عادت إلى بغداد رغم خطة أمنية للحكومة (رويترز-أرشيف)
مقتل جندي بريطاني
من جهته أعلن الجيش البريطاني مقتل أحد جنوده  في هجوم مسلح استهدف دوريته بمدينة البصرة جنوب العراق.

وقال متحدث باسم الجيش البريطاني إن الجندي القتيل لقي حتفه بعد إصابته بالرصاص إثر نزوله من عربته خلال دورية روتينية في حي الشعار بالبصرة أمس، وبذلك يصل قتلى الجيش البريطاني منذ مارس/آذار 2003 إلى 146 قتيلا.

قصف ودهم

في تطور آخر تجدد القصف على حي الأعظمية شمالي غرب بغداد بعد ساعات من قصف بقذائف الهاون استهدف مرقد الإمام أبو حنيفة النعمان مما أسفر عن مقتل شخص وإصابة أربعة آخرين.
 
كما تعرضت الأحياء الجنوبية من العاصمة العراقية لقصف بالمدفعية الأميركية. وقال الجيش الأميركي إن المدفعية أطلقت 18 مرة من قاعدة فالكون المتقدمة للعمليات قرب قاعدة الرشيد العسكرية جنوب شرق بغداد.
 
 
العنف المستمر يفتك بالمزيد من أرواح العراقيين (الفرنسية)
وفي حي الكاظمية اندلعت اشتباكات مسلحة بين مليشيا جيش المهدي التابعة للزعيم الشيعي مقتدى الصدر وقوات وأميركية إثر مداهمة تلك القوات مكتب الصدر.
 
كما أصيب أربعة عراقيين بجروح إثر اندلاع اشتباكات بين مليشيا جيش المهدي وقوات عراقية من البشمرغة في منطقة البياع ببغداد.
 
تهديد بالانسحاب  
وعلى خلفية الأوضاع الأمنية والاقتصادية والخدمية المتدهورة، دعا الأمين العام لمجلس الحوار الوطني خلف العليان قادة جبهة التوافق التي ينتمي إليها إلى الانسحاب الكامل من وزارة نوري المالكي اعتراضا على ممارسات تلك الحكومة.
 
وطالب العليان في مؤتمر صحفي جبهة التوافق بتوجيه تهديد مباشر بالانسحاب من الحكومة خلال فترة زمنية محددة لا تتجاوز أسبوعين.
 
تأجيل اللقاء بين نوري المالكي والملك عبد الله بن عبد العزيز (الفرنسية)
من جهة أخرى قال وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري إن ملك السعودية عبد الله بن عبد العزيز لن يستقبل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي قبل المؤتمر الدولي حول العراق المقرر في شرم الشيخ، بسبب تضارب في جدول مواعيدهما.

وأوضح زيباري عبر محطة CNN التلفزيونية الأميركية أن حكومته لم تتمكن من تحديد موعد للزيارة، وأضاف "طلبنا موعدا إلا أن جدول المواعيد الخاص بالملك عبد الله لا يتوافق مع الوقت المطلوب".

المصدر : الجزيرة + وكالات
كلمات مفتاحية: