الزين ولد زيدان قدم حكومة أغلب أعضائها غير معروفين في الساحة السياسية (الجزيرة نت-أرشيف) 

أعلن رئيس الوزراء الموريتاني الجديد الزين ولد زيدان السبت تشكيلة حكومية تتكون من 27 وزيرا من التكنوقراط معظمهم غير معروف على الساحة السياسية.

ومن بين أعضاء الحكومة الجديدة وزيران سابقان عملا في منتصف التسعينيات في حكومة الرئيس السابق معاوية ولد سيدي أحمد الطايع، بينما خلت اللائحة من وزراء بارزين في العهد نفسه كانوا يوصفون بـ"رموز الفساد".

وأسندت وزارة الخارجية إلى الدبلوماسي محمد السالك ولد محمد الأمين السفير الموريتاني الحالي في جنيف.

وضمت اللائحة الحكومية الجديدة ثلاثة وزراء من فئة "الأرقاء السابقين" الذين يعرفون في موريتانيا بـ"الحراطين"، كما ضمت ثلاث نساء.

وأصدر الرئيس الموريتاني سيدي ولد الشيخ عبد الله مرسومين بتعيين يحيى ولد الواقف وزيرا أمينا عاما للرئاسة وسيدي محمد ولد أمجار مديرا لديوان الرئيس.

ومن بين أعضاء الحكومة الجديدة ثلاثة وزراء من التحالف الشعبي التقدمي برئاسة مسعود ولد بو الخير (المعارض سابقا)، الذي دعم الرئيس المنتخب سيدي ولد الشيخ عبد الله في الدورة الثانية من الانتخابات في 25 مارس/ آذار وانتخب الخميس رئيسا للجمعية الوطنية (البرلمان).

من بين أعضاء الحكومة الجديدة ثلاثة وزراء من التحالف الشعبي التقدمي برئاسة مسعود ولد بو الخير (الجزيرة نت-أرشيف)
واختير الزنجي يال زكريا -المسؤول الإداري والحاكم السابق لعدد من المناطق- وزيرا للداخلية، وسيقع على عاتقه حل مشكلة عودة آلاف الزنوج الموريتانيين الذين لجؤوا إلى السنغال ومالي منذ 1989 إثر أعمال عنف عرقية.

وكان الرئيس الموريتاني الجديد وعد أثناء حملته الانتخابية بتنظيم عودة هؤلاء الزنوج إلى بلادهم خلال 6 إلى 12 شهرا.

وعين ولد الشيخ عبد الله الجمعة الماضي ولد زيدان رئيسا للوزراء وكلفه رسميا بتشكيل الحكومة الجديدة، وذلك في أول إجراء يتخذه منذ تنصيبه الخميس الماضي.

المصدر : وكالات