ممثلو عدة هيئات سياسية وأهلية مغربية ينددون بتفجيرات الدار البيضاء (الفرنسية)

تظاهر مئات المغاربة من مختلف الأطياف السياسية في وسط مدينة الدار البيضاء تنديدا بالإرهاب وذلك على خلفية التفجيرات التي نفذها عدة انتحاريين بالمدينة خلال الأسبوع الماضي.

وقد شاركت في التجمع كافة الأحزاب السياسية ومن ضمنها حزب العدالة والتنمية الإسلامي إضافة إلى منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان وجمعيات من المجتمع المدني.

وأدان نحو ألفي شخصا شاركوا في التجمع الذي دعا إليه ائتلاف "الديمقراطية والحداثة" تفجيرات الدار البيضاء وكانوا يهتفون "إرهابي يا جبان، المغرب أرض الأمان" و"إرهابي سير بحالك، المغرب ليس لك"، ونعم للإسلام ولا للاستئصال والتكفير" و"بالروح بالدم نفديك يا مغرب".

وعلى هامش تلك المظاهرة قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية سعد الدين العثماني "إننا ندين هذه الأعمال الإرهابية واستنكارنا تعبير عن استنكار الشعب المغربي بكل توجهاته السياسية".

ودعا العثماني إلى ضرورة مقاربة شاملة، ثقافية ودينية واجتماعية وسياسية وأمنية "لمكافحة الإرهاب".

ومن جانبه دعا حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في بيان وزعه أثناء المسيرة "كل المغاربة إلى الاحتشاد لمواجهة قوى الشر والتطرف أعداء الحرية والحياة".

المصدر : الجزيرة + الفرنسية