رايس وملك الأردن يناقشان قضايا العراق وفلسطين
آخر تحديث: 2007/3/6 الساعة 10:53 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/3/6 الساعة 10:53 (مكة المكرمة) الموافق 1428/2/17 هـ

رايس وملك الأردن يناقشان قضايا العراق وفلسطين

ملك الأردن ووزيرة الخارجية الأميركية ينسقان الجهود قبل المؤتمر الدولي بشأن العراق (الفرنسية-أرشيف)

ناقش ملك الأردن عبد الله الثاني مع وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس -خلال اجتماعهما في واشنطن أمس- مسألة اللاجئين العراقيين وخطة السلام العربية للشرق الأوسط.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورماك تعليقا على الاجتماع، إن مسألة اللاجئين العراقيين -التي ستكون في صلب المؤتمر الإقليمي بشأن العراق نهاية هذا الأسبوع في بغداد- تحتل موقعا متقدما في اهتمامات المسؤولين الأردنيين.

وأضاف أن الأردنيين يشعرون بقلق بالغ من الضغوط التي تمارس على شبكات الدعم في الأردن وعلى قدرة المنظمات غير الحكومية العاملة هناك في تلبية الحاجات الإنسانية لحوالي ستمائة ألف لاجئ عراقي في البلاد.

ودعا عبد الله الثاني أيضا الإدارة الأميركية إلى دعم مبادرة السلام العربية.

وتنص هذه المبادرة التي أقرتها قمة بيروت العربية في العام 2002على سلام إسرائيلي عربي شامل مع ضمانات أمنية كاملة لإسرائيل من جانب البلدان العربية في مقابل دولة فلسطينية قابلة للحياة ومستقلة، وانسحاب إسرائيلي من كافة الأراضي العربية المحتلة منذ 1967 واتفاق على مسألة اللاجئين، كما أوضح البيان الأردني.

ويقوم ملك الأردن بزيارة عمل إلى الولايات المتحدة تستمر خمسة أيام. وقد التقى حتى الآن نائب الرئيس ديك تشيني ووزير الدفاع روبرت غيتس.

وسيستقبله أيضا الرئيس جورج بوش في البيت الأبيض، على أن يلقي خطابا أمام مجلسي الكونغرس.

المصدر : وكالات