قاذفات سوخوي الروسية (الفرنسية-أرشيف)
 
تبحث الجزائر وروسيا عقود سلاح بقيمة سبعة مليارات دولار, ستجعلها أكبر زبون في سوق السلاح الروسي.
 
وقالت صحيفة كوميرسانت الروسية إن وفدا روسيا انتقل هذا الشهر إلى الجزائر للمشاركة في مناقصة لبناء فرقاطة ومشروع لبناء مشترك لسفن حربية.
 
وحسب مصادر عسكرية فإن الطرفين يبحثان شراء الجزائر قاذفات "سوخوي 32" و"سوخوي 30" ومقاتلات "ميغ 29"  ومروحيات "أم أي 28 أن"، إضافة إلى دبابات "تي 90" وأنظمة صواريخ.
 
وإذا تمت الصفقة ستصبح الجزائر أول زبون في سوق السلاح الروسي, متقدمة على دول مثل الصين والهند التي تغطي الصفقات المعقودة معهما الفترة الممتدة إلى 2010.
 
ووقعت الجزائر وروسيا قبل نحو عام صفقة عسكرية ضخمة بثمانية مليارات دولار على هامش زيارة للرئيس الروسي إلى الجزائر.

المصدر : الجزيرة